أخبار عاجلة
أخبار الرياضة المصرية اليوم الجمعة 21 / 1 / 2022 -

جعجع صارخا: نعيش في جهنم.. ولبنان ينهار

جعجع صارخا: نعيش في جهنم.. ولبنان ينهار
جعجع صارخا: نعيش في جهنم.. ولبنان ينهار
شنّ رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع هجوما ضد تحالف مليشيا «حزب الله» والتيار الوطني الحر، متهماً إياهما بأنهما أوصلا لبنان إلى واقع مزرٍ. وأعلن جعجع في بيان له أمس (السبت) التعبئة الحزبية الشاملة لخوض المعركة الانتخابية، داعيا إلى تحويل كل الهيئات الحزبية إلى ماكينة انتخابية مجيشة لصالح العملية الانتخابية، كونها الوسيلة الوحيدة التي تحمل في طياتها العبور إلى الخلاص الوطني.

واعتبر أن هذه معركة إنقاذ لبنان من محاولة تغيير هويته وتاريخه، كما أنها معركة اللبنانيين للتخلُّص من الواقع المزري الذي أوصلهم إليه تحالف حزب الله والتيار الحر ومن معهما. وقال إن فرص النجاح كبيرة جدا بسبب التحول الكبير في مزاج الرأي العام الذي لمس خطورة وجود سلطة لا تهتم سوى بمصالحها وأوصلت البلاد إلى الانهيار. وطالب جعجع الأكثرية الجديدة أن تنتقل إلى الجهة التي تريد إنقاذ لبنان وهي ليست «القوات اللبنانية» وحدها بل معها كل من يلتقي مع هذا الهدف وهذا الخط.

ودعا الشعب اللبناني إلى تحمُّل المسؤولية في هذه المعركة، لأنّه «إذا تخاذل فهذا يعني أننا سنبقى في جهنّم التي نعيشها اليوم وسننزل إلى طوابق أكثر تحت الأرض على الأقل للسنوات الأربع القادمة». وشدد على أن «هذه المعركة مصيرية وعلى هذا الأساس يجب أن نحضِّر لها بكل قوتنا لأن هذه الانتخابات هي الطريق الأساسي لاستعادة لبنان من القعر الذي هو فيه وإنقاذه من جهنم التي وضعوه فيها». واعتبر جعجع أن «فرص تعطيل الانتخابات صعبة، وسنواجه أي محاولة من هذا النوع في ظل استكمال التدابير العملية لإتمام الانتخابات، والأمور وضعت على السكة الصحيحة خصوصا أن أنظار العالم كله تنتظر هذه الانتخابات». ولفت إلى أن الجيش اللبناني مع القوى الأمنية الأخرى قادر على ضمان العملية الانتخابية على أفضل وجه ممكن. واختتم بيانه بالقول «هم يريدون أن يغيروا تاريخنا ولن ندعهم يفعلون.. عملية الإنقاذ صعبة ولكنها ممكنة وسنخوضها بكل قوتنا لننقل لبنان إلى المكان الذي يستحقه».


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق «البيئة» بدء صرف 69.5 مليون ريال تعويضًا لـ(2348) مزارعًا توقفوا عن زراعة الأعلاف الخضراء
التالى قوات العمالقة تحرر مديرية عسيلان وتطرق أبواب بيحان النفطية بشبوة