تامر أمين يجدد اعتذاره لأهل الصعيد: " مكنش قصدي.. جزمتكم على راسي" | فيديو

تامر أمين يجدد اعتذاره لأهل الصعيد: " مكنش قصدي.. جزمتكم على راسي" | فيديو
تامر أمين يجدد اعتذاره لأهل الصعيد: " مكنش قصدي.. جزمتكم على راسي" | فيديو
قدم الإعلامى تامر أمين، اعتذارا جديدا عن إهانته لأهالى الصعيد فى برنامجه "آخر النهار"، والذى أثار الجدل مؤخراً. 

ونشرت شبكة قناة النهار، عبر حسابها على "فيس بوك" فيديو لـ"تامر" يجدد فيه اعتذاره لأهالي الصعيد قائلاً: "أقدم اعتذار واضح وصريح لا لبس فيه لكل أهالينا فى الصعيد وفى كل مكان بمصر، اللى زعلانين منى، أنا لا هكابر ولا هآوح، أنا من الناس اللى بتعتذر لما تحس إن الناس زعلانة منها، حتى لو كانت نيتى يعلم بيها ربنا نيتى خير وكان الهدف هو المصلحة العامة".

وتابع تامر أمين:"أنا أكتر حاجة تضايقنى فى الدنيا إن واحد صعيدى بس أو واحدة صعيدية بس يزعلوا مني، وأنا من أكتر المؤمنين بالصعيد واحترام الصعيد وعزة نفس الصعيد وكرامة الصعيد وأصل الصعيد، صعيد مصر هما أصل مصر اللى طلعولنا الناس المفكرين والأدباء والناس الشريفة المحترمة".

وأضاف : "والله ما أقصدش الإهانى أبداً، ودى آخر حاجة تيجى على دماغى، وآخر حاجة في الدنيا إن يبقى حد صعيدى زعلان منى، فانا بقول لكل صعيدى وصعيدية جزمتكم على راسى من فوق، وأنا ابنكم وأنا ابن ريف مصر، ونسايبى أساساً من الصعيد مرات أخويا من الصعيد وبتشرف بيها وبالنسب دا".

واختتم بقوله :"أرجوكم متزعلوش منى وحتى لو كان قصدى خير بس لو واحد فيكم بس زعلان انا بقوله حقك عليا وأنا آسف فى اعتذار صريح وهذا الاعتذار سينشر في كل مكان".


على الجانب الآخر، قررت هيئة مكتب المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، وقف برنامج الإعلامى تامر أمين إلى حين استدعائه والتحقيق معه يوم الأحد المقبل، والتأكيد على ضرورة الالتزام بمدونات النشر التى تحض على تعظيم القيم السلوكية والأخلاقية، وأكد المجلس الاحترام الكامل لأهالى الصعيد الذين يمثلون الشهامة والمروءة والرجولة.

وانتقلت أزمة إهانة الصعايدة، والتى قام بها الإعلامي تامر أمين، للبرلمان، إلى مجلس النواب ومن المقرر ان تشهد جلسة الأحد المقبل، برئاسة المستشار حنفي الجبالي، إلقاء بيانات عاجلة ومطالبات باستدعاء القائمين على الإعلام.

وطالب النائب أحمد عبدالسلام قورة، بسرعة محاسبة تامر أمين، ووقف برنامجه آخر النهار فوراً، واستدعاء أسامة هيكل وزير الدولة للإعلام، وكرم جبر رئيس المجلس الأعلى للإعلام، وحسين زين رئيس الهيئة الوطنية للإعلام، ومساءلتهم حول ما اتخذوه ضد الإعلامي الذي يجهل حقائق وتاريخ الصعيد، الذي يتمتع بتقاليد وعادات راسخة تضرب جذورها في الأرض منذ آلاف السنين، حسب قول النائب.

وكان الإعلامي تامر أمين قال: إن الأهالي في مناطق الريف والصعيد ينجبون أطفالًا لا ليلتحقوا بالتعليم، بل لينفق الأبناء على آبائهم، منتقدًا الزيادة السكانية.

وتابع أمين: إن هناك نسبة كبيرة في مناطق الريف والصعيد بيخلفوا ولاد و بنات، علشان العيال هم اللي يصرفوا على الأب والأم، متابعًا أنه في تلك المناطق حين يبلغ الولد سن 6 أو 7، يتم إلقاؤه في ورشة لتعلم حرفة ما، واكد انه يلقب بـ«الواد بلية»، لافتاً على أن «الأسطى آخر الشهر يديله 1000 جنيه يحطها في حجر أبوه».

واستكمل: لو الأب خلف بنت هيغلب؟ هيدخلها المدرسة؟، مجيبًا بالقطع لا، في الصعيد بيشحنوا البنات على القاهرة عشان يشتغلوا خادمات.

وتراجع الإعلامي تامر أمين عن تصريحاته عن الأهالي في الريف وصعيد مصر التي اتهمهم فيها بأنهم ينجبون الأطفال للإنفاق عليهم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.