أبناء نيل أرمسترونج يساعدون فى فتح معرض لمركبة والدهم الفضائية

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

يساعد أبناء رائد الفضاء نيل أرمسترونج الذى وصل لسطح القمر لأول مرة فى تاريخ البشرية فى فتح معرض للمركبة الفضائية التى نقلت والدهم.

 

وكان مسبقا فى سبتمبر 1970، شارك كل من فيولا وستيفن أرمسترونج في قيادة وحدة أبولو 11 لأول مرة في معرض الولاية في كولومبوس، كجزء من جولتها التي نظمتها وكالة ناسا في 50 دولة بعد نجاح نزول أول بشر على سطح القمر.

 

ووفقا لما ذكره موقع "space" الأمريكى، فإنه حاليا بعد مرور 49 عامًا، حصل الأبناء على هذا الأمر للمشاركة فى فعاليات خاصة بمركبة الفضاء الخاصة بنيل أرمسترونج، فكانا ريك ومارك أرمسترونج من بين الضيوف المميزين في مركز سينسيناتي للمتحف (CMC) لحضور الافتتاح.

 


ابناء أرمسترونج

 

وهذا الحدث هو معرض متنقل يضم مركبة فضائية لأبيهم، ويعد المحطة الخامسة والأخيرة في جولة مدتها سنتان، حيث يتم الآن عرض وحدة القيادة "كولومبيا" و 20 قطعة أثرية أخرى من الهبوط الأول على القمر حتى 17 فبراير .

 

وقال مارك أرمسترونج ، "أود أن أدعو الجميع في" ريدز كنتري "إلى الخروج إلى المعرض لرؤية الأدوات التى أوصلتنا إلى الفضاء.

 

وقالت إليزابيث بيرس ، الرئيسة والمديرة التنفيذية لمركز المتاحف: "يشرفنا أن نرحب بهذا المعرض في سينسيناتي ، المدينة التي أطلق عليها نيل أرمسترونغ اسم موطنه"، مضيفة "كان أستاذاً بجامعة سينسيناتي وأميناً فخريًا في متحف التاريخ الطبيعي والعلوم واختار مركز متحف سينسيناتي كموطن لصخرة القمر التي تم جمعها خلال مهمة أبولو 11".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق