أمريكا تبدأ تحقيقًا شاملًا مع آبل وفيس بوك وجوجل وأمازون

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
طالبت لجنة مجلس النواب الأمريكي برسائل البريد الإلكتروني الداخلية والمعلومات المالية التفصيلية وسجلات الشركة الأخرى من كبار المسؤولين التنفيذيين في أمازون، وفيس بوك، وآبل، وجوجل.

وأفادت تقارير إخبارية بأن الرسائل – التي يجب الرد عليها بحلول 14 أكتوبر المقبل – تسعى للحصول على البريد الإلكتروني الداخلي على مدار العقد الماضي من الرئيس التنفيذي لشركة آبل (تيم كوك)، والرئيس التنفيذي لشركة أمازون (جيف بيزوس)، والرئيس التنفيذي لشركة (مارك زوكربيرج)، والرئيس التنفيذي لشركة ألفابت (لاري بيج)، كما تسعى للحصول أشياء أخرى، مثل عمليات الاستحواذ.

فيس بوك يتيح ميزات جديدة للشخصيات العامة

وتراجعت أسهم شركة آبل بنسبة 1.8% بعد افتتاح السوق. ومع أن شركة آبل ذُكرت كهدف محتمل للتحقيقات، فقد قدمت رسالة المجلس أول دليل ملموس على أن التحقيق بشأن مكافحة الاحتكار لن يقتصر على آبل فحسب.

وتواجه شركة آبل انتقادات بأن سياساتها، وخوارزميات متجر التطبيقات تدعم منتجاتها الخاصة وتُضيّق على التطبيقات المنافسة. وفي يوم الإثنين الماضي، قاد المدعي العام لولاية تكساس مجموعة مؤلفة من 50 محاميًا عامًا من الولايات والأقاليم الأمريكية في تحقيق يتعلق فيما إذا كانت تستغل قوتها السوقية في الإعلانات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق