احذر .. كتابة مراجعات وتقييمات مزيفة على الإنترنت قد يعرضك للسجن

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

التقييمات على الانترنت هى نعمة ونقمة، إذ يمكن لتقييم واحد أن يعزز الأعمال ويحسن الروح المعنوية، ويمكن أن تكون المراجعة السيئة مؤذية ومنفرة للعملاء، ونظرًا لأن العديد من المراجعات مجهولة المصدر، فإن شبكة الويب مليئة بخليط بين المراجعات الحقيقية والمزيفة.

ويشير تقرير من موقع usatoday إلى أن هناك عدد كبير من المراجعات الوهمية، حتى فى المواقع الرئيسية مثل أمازون، لذلك اتخذت بعض الشركات إجراءات قوية ضد الأشخاص الذين يكذبون ويكتبون تقييمات سيئة عن المنتجات والخدمات التى يقدمونها، وكانت النتائج مثيرة للجدل.

فالمقيمون أنفسهم معرضون للمقاضاة من قبل الشركات التى اساءوا لمنتجاتها، بالإضافة إلى مواجهة اتهامات بالـ "التشهير"، وذلك لأن المنتجات على الويب انعكاسية بالنسبة للكثيرين منا، فإذا كنا سعداء بمنتج أو خدمة، فنحن نريد الأشخاص الآخرين معرفة ما نشعر به وإيصال هذا الشعور للمسؤلين عن الخدمة، والعكس مع الأشياء السيئة، لذلك أى مراجعة خاطئة أو كاذبة قد تسبب أزمة كبيرة لأصحاب المنتج.

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق