أخبار عاجلة
منة فضالي في ضيافة صدى البلد.. صور -

مخطط لحكومة سنغافورة لاستخدام تطبيق مراقبة على كمبيوتر الطلاب يثير مخاوف

مخطط لحكومة سنغافورة لاستخدام تطبيق مراقبة على كمبيوتر الطلاب يثير مخاوف
مخطط لحكومة سنغافورة لاستخدام تطبيق مراقبة على كمبيوتر الطلاب يثير مخاوف

أثار مخطط حكومة سنغافورة لضمان وصول الأطفال إلى أجهزة الكمبيوتر للتعلم المنزلي مخاوف بشأن الخصوصية بشأن برامج المراقبة المثبتة على الأجهزة.

 

ويقدم المخطط، الذي تم تسريعه بإغلاق المدارس العام الماضي خلال جائحة COVID-19، إعانات لضمان وصول جميع طلاب المدارس الثانوية إلى أجهزة الكمبيوتر بحلول نهاية عام .

 

وقالت الحكومة في ديسمبر، إنه يجب تزويد أجهزة الكمبيوتر بتطبيقات إدارة الأجهزة، بينما سيحتاج الطلاب الذين يستخدمون أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم إلى تثبيت هذه التطبيقات على أجهزتهم.

 

وقال البائع إن البرنامج يسمح للمعلمين بمشاهدة شاشات الطلاب والتحكم فيها عن بعد، مما أثار عريضة عبر الإنترنت ضد الخطة وانتقادات من منظمة غير حكومية دولية، هيومان رايتس ووتش.

 

وقالت وزارة التعليم لمحطة CNA السنغافورية هذا الشهر إن البرنامج سيجمع بيانات مثل سجل بحث الطلاب لتقييد "المواد المرفوضة" لكنه لن يتتبع البيانات الشخصية مثل الموقع أو كلمات المرور.

 

ولم ترد الوزارة على الفور على طلب للتعليق.

 

وقالت هيومن رايتس ووتش في بيان يوم الجمعة: "عدم وجود تعريف لما يشكل" مادة مرفوضة "، والافتقار إلى الشفافية في كيفية اتخاذ هذه القرارات ، يقوض قدرة الأطفال على التحدث بحرية والوصول إلى المعلومات".

 

ومن النادر حدوث معارضة عامة في سبنجافورة والتي يبلغ عدد سكانها 5.7 مليون نسمة، لكن التماسًا للطلاب عبر الإنترنت يحث الحكومة على التنازل وعدم إجبار الطلاب على تثبيت البرنامج قد حصل على حوالي 6600 توقيع.

 

ويأتي ذلك بعد أن واجهت الحكومة انتقادات الشهر الماضي لعدم الكشف عن أن البيانات التي تم جمعها على تطبيق تتبع جهات الاتصال COVID-19 ستكون متاحة للشرطة. أدى رد الفعل العنيف بالحكومة إلى إدخال تغيير في القانون لتقييد استخدام الشرطة للبيانات.

 

وقالت وزارة التعليم إنها تخطط لطلب كميات كبيرة من أجهزة الكمبيوتر المحمولة المجهزة ببرنامج المراقبة ليتم شراؤها من قبل الطلاب الذين يستخدمون الدعم.

 

تم إغلاق المدارس لمدة شهرين في العام الماضي في ذروة تفشي COVID-19 في سنغافورة ، لكن الحكومة ستقدم في وقت لاحق من هذا العام برامج تعليمية منزلية منتظمة لطلاب المدارس الثانوية كجزء من حملة محو الأمية الرقمية.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق القرصنة تدفع البيت الأبيض لمراقبة آخر تحديث أمنى لشركة مايكروسوفت
التالى إنتهاء الدعوة اقضائية ضد نظام EA لمستويات صعوبة تفاعلية