الأول من نوعه.. باحثون يكتشفون جسر بين المجرات يمتد لـ10 ملايين سنة ضوئية

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

اكتشف علماء الفلك "جسر" بين مجموعتين من المجرات تفصل بينهما 10 ملايين سنة ضوئية، إذ تم رصد "مسار" من الحقول المغناطيسية والإلكترونيات النسبية على طول خيوط تربط مجموعتى Abell 0399 و Abell 0401.

 

ووفقا لتقرير موقع "ديلى ميل" البريطانى، يعد هذا الاكتشاف هو الأول من نوعه، إذ يكشف لمحة عن كيفية امتداد الحقول المغناطيسية وجزئيات الطاقة العالية على طول "الشبكات الكونية" التى تربط الأجسام البعيدة فى الكون.

 

 

وحدد الباحثون بقيادة فريق من المعهد الوطنى للفيزياء الفلكية (Inaf) هذا الجسر باستخدام التلسكوب اللاسلكى "لوفار" LOFAR.

 

1
 

وقال "ماتيو مورجيا" من المعهد الوطنى للفيزياء الفلكية : "لاحظنا آلية الانبعاثات فى مجرات فردية وحتى فى مجموعات المجرات، لكن لم يسبق أن لوحظ انبعاث يربط بين هذين النظامين".

 

2
 

 

وأشار الباحث إلى أن الفريق يخطط لإجراء ملاحظات إضافية  لجمع المزيد من البيانات على أمل تأكيد هذا الاكتشاف.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق