ستايلر .. أداة ذكية لاكتشاف الأزياء بالبحث البصري تنطلق من…

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أطلقت “ستايلر” Stylar، وهي شركة ناشئة تتخذ من مدينة دبي مقرًا لها، أداة جديدة يقول مطورها إنها تستخدم تقنية الذكاء الاصطناعي لإحداث ثورة في مجال الأزياء من خلال البحث البصري.

وتهدف منصة “ستايلر”، التي تم إطلاقها حديثًا، إلى منح قطاع التجارة الإلكترونية، والتقنيين، وناشري الوسائط المتعددة، القدرة على ربط صور الأزياء التي تُرى في الشارع بالمنتجات الحقيقية، وزيادة العملاء، وفتح طرق جديدة لاكتشاف المنتجات.

وقد أُسست شركة “ستايلر” من قبل خبير الذكاء الاصطناعي، أحمد موسى، وصاحب رأس المال المغامر باسل مفتاح. وقال الموسى إنه أثناء تحضيره لدرجة الماجستير في علم البيانات، بدأ استكشاف إمكانات الذكاء الاصطناعي في التحليل والتعرف على الملابس البشرية. ثم عادت الفكرة إلى الظهور لمّا لاحظ باسل أن جميع طلبات ملابس ابنته البالغة من العمر 12 عامًا جاءت من الصور التي شاهدتها على إنستاجرام.

ويقول المؤسس المشارك، باسل مفتاح: “لقد جعلني التسوق لابنتي أدرك أن اكتشاف الأزياء، خاصةً بين جيل الألفية، قد تغير بالكامل”. وأضاف: “هناك فرصة كبيرة لتجار التجزئة لجذب عملاء جدد استنادًا إلى البحث المرئي، وربط منتجاتهم بالأزياء، وعرضها على مواقع التواصل الاجتماعي على حد سواء من قبل المشاهير والشخصيات المؤثرة، بالإضافة إلى عائلة المستخدم وأصدقائه”.

وتُظهر الدراسات المتعددة أن اكتشاف المنتج أصبح مرئيًا بشكل متزايد؛ إذ يمثل البحث عن الصور حاليًا نحو 27% من طلبات البحث عبر 10 من محركات البحث الرائدة على مستوى العالم، كما يصل البحث عن الصور إلى نحو 62% بين جيل الألفية الجديدة.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

ويرى خبراء أن البحث المرئي أصبح أداةً فعالةً، خاصةً في مجال تجارة التجزئة، إذ يغير المستهلكون الطريقة التي يكتشفون بها المنتجات والاتجاهات، حيث يهدف المتسوقون عبر الإنترنت إلى “إلقاء نظرة على”، وتقليد الأزياء من المؤثرين والمشاهير المفضلين لديهم، وذلك باستخدام البحث المستند إلى الصور.

ومع ذلك، غالبًا ما يكافح تجار التجزئة للتكيف مع هذه المطالب، إذ يضطرون إلى الاعتماد على طرق لوضع العلامات تعاني من كونها تستنفد الوقت وغير قياسية. وتكافح الأدوات الآلية الحالية في تحليل صور الشوارع التي تأتي مع خلفيات مزدحمة وغالبًا ما تفوت التفاصيل والفروق الدقيقة في ألوان الملابس.

ويقول أحمد موسى: “من خلال معرفتنا بالتحديات التي يواجهها بائعو التجزئة بالبحث البصري، بدأنا تطوير التقنية التي يمكن أن تعالج هذه القضايا”. ونتيجة لذلك، تمتلك تقنية الذكاء الاصطناعي التي تستخدمها منصة “ستايلر” القدرة على تحليل أي صورة تستند إلى الإنترنت على أي نظام أساسي، والتعرف تلقائيًا على ما يصل إلى 5000 ميزة مختلفة للأزياء، وتوفير مطابقة دقيقة للألوان من لوحة ألوان تزيد عن 2000 لون. ثم تقدم هذه التقنية للمستخدمين خيارات لشراء منتجات دقيقة أو منتجات مماثلة، مع تزويد تجار التجزئة في الوقت نفسه برؤى فورية بشأن أنماط الموضة والشراء واتجاهات الشراء.

وعلى الرغم من أن منصة “ستايلر” تركز حاليًا على المنتجات في صناعة الأزياء النسائية، يمكن تكييف التقنية بسهولة لاستخدامها على قطاعات متعددة أخرى، مثل ملابس الرجال والأثاث.

أحمد موسى
باسل مفتاح

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البوابة العربية للأخبار التقنية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البوابة العربية للأخبار التقنية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق