الزمالك يتعثر أمام مولودية الجزائر في أولى مبارياته بدور المجموعات لدوري الأبطال

الزمالك يتعثر أمام مولودية الجزائر في أولى مبارياته بدور المجموعات لدوري الأبطال
الزمالك يتعثر أمام مولودية الجزائر في أولى مبارياته بدور المجموعات لدوري الأبطال

حسم التعادل السلبي موقعة الزمالك ومولودية الجزائر، في المباراة التي جمعت الفريقين مساء اليوم الجمعة، ضمن منافسات الجولة الأولى من دور المجموعات لبطولة دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم.

وبدأ الزمالك المباراة بتشكيل يضم محمد أبوجبل في حراسة المرمى ومحمود علاء ومحمود حمدي الونش وعبد الله جمعة وحازم إمام في خط الدفاع وطارق حامد ويوسف أوباما وإمام عاشور وأحمد سيد زيزو وفرجاني ساسي في خط الوسط و مروان حمدي في خط الهجوم .

حاول الزمالك مبكرا بمباغتة مولودية الجزائر هجوميا من الجهبة اليمنى التي يشغلها حازم إمام وإمام عاشور، واستحوذ الفريق على منطقة وسط الملعب، ومن هجمة منظمة أطلق أحمد سيد زيزو تصويبة صاروخية من خارج منطقة الجزاء، تصدى لها الحارس الجزائري وحولها لركلة ركنية مرت دون خطورة.

واصل الزمالك سيطرته على منطقة المناورات ونوع هجماته من الجانبين الأيمن والأيسر من أجل وجود ثغرة في دفاعات الفريق الجزائر الذي اعتمد على الكرات الطويلة خلف مدافعي الفريق التي لم تشكل أي خطورة على مرمى محمد أبو جبل.

كثف الزمالك هجومه على مرمى الفريق الجزائري، وأطلق إمام عاشور تصويبة قوية من خارج منطقة الجزاء مرت بجانب العارضة، وبعدها راوغ إمام عاشور أكثر من مدافع جزائر وسدد بقوة تصدى لها دفاع الفريق الجزائري ببراعة.

سعى فريق المولودية إلى مباغتة الزمالك والدخول في مجريات اللقاء، وسدد مهاجم الفريق الجزائري تصويبة قوية من خارج منطقة الجزائر مرت دون أي خطورة على مرمى محمد أبو جبل، وبعدها استعاد الفريق الاستحواذ على منطقة وسط الملعب، وحاول الفريق تنويع الهجمات من الجانبين الأيمن والأيسر للوصول لمرمى بطل الجزائر.

استمر الزمالك في هجومه الشرس على مرمى الفريق الجزائري، وحصل إمام عاشور على خطأ من خارج منطقة الجزاء بعد عرقلته من لاعب الفريق الجزائر، وأرسل عرضية تعامل معها دفاع المولودية بثبات، وعادت إلى طارق حامد الذي ممرها إلى إمام عاشور الذي أرسل عرضية خطيرة لعبها مرت من الحارس ولعبها محمود علاء برأسه وصلت إلى أحمد سيد زيزو الذي سدد تصويبة صاروخية أنقذها مدافع المولودية من على خط المرمى.

وتنوعت هجمات الزمالك من جانبي الملعب و من العمق و كثف الفريق من محاولاته لكن دفاع المولودية حال دون خطورة، ومن تمريرة في العمق توغل فرجاني ساسي وسدد بوجه القدم الخارجي تصدى لها حارس المولودية وشتتها بعد ذلك دفاع الفريق، ومن هجمة مرتدة أرسل جناح المولودية كرة عرضية تصدى لها محمود علاء وشتتها أبو جبل بقدمه دون أي خطورة.

وحصل يوسف أوباما على ركلة حرة من خارج منطقة الجزاء سدها زيزو في الحائط الدفاعي للفريق الجزائري وخرجت لركلة ركنية، وعادت الكرة إلى فرجاني ساسي الذي راوغ مدافع الفريق الجزائري وسدد بقوة مرت بجوار القائم، ليتنهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف.

ومع بداية الشوط الثاني دفع الجهاز الفني للزمالك بالثنائي شيكابالا وحميد أحداد بدلا من مروان حمدي وحازم من أجل تنشيط الجانب الهجومي، وواصل الزمالك ضغطه من الجبهة اليسرى عن طريق شيكابالا الذي لعب كرة عرضية تحولت إلى ركلة ركنية مرت دون أي خطورة على مرمى الفريق الجزائري.

واستمرت محاولات الزمالك لفتح ثغرة هجومية بدفاع الفريق للجزائر الذي اعتمد على تأمين الدفاع، وأهدر حميد أحداد فرصة هدف مؤكد بعدما استقبل تمريرة أوباما وحاول لعبها من فوق الحارس إلا أن حكم اللقاء احتسب ركلة حرة غير مباشرة بسبب وجود حميد في موقف متسلل، لجأ لاعبو الفريق الجزائر للتدخلات العنيفة مع لاعبي الزمالك في ظل تغاضي حكم اللقاء عن إشهار البطاقات الصفراء للفريق الضيف.

وكاد الزمالك أن يحرز الهدف الأول عن طريق حميد أحداد الذي استقبل عرضية ممتازة من أحمد سيد زيزو إلا أن الكرة مرت بجوار القائم الأيسر، وبعدها أهدار حميد أحداد فرصة أخرى خطيرة على مرمى الفريق الجزائري بعدما استقبل تمريرة شيكابالا وسدد تصويبة قوية تصدى لها حارس المولودية.

وكثف الزمالك هجماته بهدف إحراز الهدف الأول، وسدد يوسف أوباما تصويبة وقوية بقدمه اليسرى من داخل منطقة الجزاء مرت أعلى العارضة، حاول لاعبو الفريق اختراق دفاعات المولودية عن تطريق التمريرات القصيرة لكن افتقد الفريق للمسة الأخيرة في الوصول لشباك المولودية.

أجرى باتشيكو التبديل الثالث بنزول أشرف بن شرقي بدلا من إمام عاشور لزيادة الفاعلية الهجومية، ونوع الفريق هجماته للوصول للمرمى عن طريق العرضيات أو التمريرات القصيرة بين اللاعبين أو التسديد من خارج منطقة الجزاء.

وفي المسة الأولى له أطلق أشرف بن شرقي تصويبة صاروخية من خارج منطقة الجزاء تصدى لها حارس الفريق الجزائري، وكاد الفريق الجزائري أن يشكل خطورة على مرمى الزمالك من هجمة مرتدة خرج لها أبو جبل وتصدى لفرصة الفريق الجزائري.

أطلق طارق حامد تصويبة قوية من خارج منطقة الجزاء، خرجت الكرة خارج الملعب، وبعدها أجرى الزمالك التبديل الرابع بنزول أحمد فتوح بدلا من عبدالله جمعة، وعاد طارق حامد وسدد كرة قوية اصطدمت بدفاعات الفريق الجزائري وتحولت لركلة ركنية مرت دون خطورة على مرمى الفريق الضيوف.

وسقط محمود عبدالرازق شيكابالا داخل منطقة الجزاء وطلب الحصول على ركلة الجزاء إلا أن الحكم لم يحتسب شيء، واستمر ضغط لاعبو الزمالك على المرمى الجزائري واصطدمت الكرة بيد لاعب مدافع المولودية بعد تسديدة فرجاني ساسي إلا أن الحكم أيضا لم يحتسب أي خطأ.

لعب فرجاني ساسي كرة رأسية خطيرة على مرمى المولودية إلا أن الكرة مرت أعلى العارضة، وبعدها تألق حارس المولودية وتصدى لرأسية حميد أحداد ليحافظ على نظافة شباكه.

واحتسب الحكم ثلاث دقائق كوقت بدلا من ضائع، كثف الزمالك فيهم هجماته واصل حارس المولودية تألقه وتصدى لتسديدة أحمد سيد زيزو وحولها لركلة ركنية، لعبها شيكابالا ووصلت الكرة إلى أحمد فتوح الذي سددها خارج الملعب.

وفي الدقيقة الثانية من الوقت بدلا الضائع أهدر يوسف أوباما فرصة إحراز الهدف الأول بعدما استقبل تمريرة محمود علاء إلا أن تسديدته مرت خارج الملعب، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي بدون أهداف.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الفجر ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الفجر ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق دوري أبطال إفريقيا| أيمن أشرف: قادرون على تحقيق نتيجة إيجابية أمام فيتا كلوب
التالى اتحاد الكرة يقرر مشاركة أندية الممتاز في دوري الكرة النسائية مباشرة