الداخلية سبب استبعادي.. احمد علاء: الإعارة ستعيدني لـ الاهلى

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

قال احمد علاء مدافع الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي والمعار لطلائع الجيش لمدة موسمين إنه يتطلع للعودة مجددا إلى صفوف القلعة الحمراء.

وأضاف احمد علاء عبر "تايم سبورتس" "تلقيت عدة ، واخترت الطلائع فهو ناد مميز، وسيقود الفريق مدرب برازيلي، أسعى للحصول على فرصة لعب جيدة جدا، لقد شعرت أنها لن تتواجد في الأهلي بشكل كبير، لذا بحثت عن عرض للإعارة لاستعادة اسمي، خاصة أنني ابتعدت لموسم كامل عن المشاركة أساسيا".

وتابع احمد علاء  "لن أحكم على تجربتي في الأهلي بالفشل، فالأهلي لا يضم لاعبا بدون تقييم أو اعتباطا أو بمعايير معينة، والكل يعلم ذلك، لكن واجهني سوء توفيق في بداية مشواري مع الفريق كان كفيلا بعدم تواجدي بصورة أساسية".

وأوضح احمد علاء  "لقد اختارني المدير الفني السابق للأهلي حسام البدري، ثم تقدم باستقالته، ولم يكن أمامي سوى الاستمرار، فالانضمام للأهلي كان اختياري الأول، لأنني أحب النادي منذ صغري".

واستطرد احمد علاء  "كل مركز بالأهلي يضم عدة لاعبين على أعلى كفاءة ويحاربون على مكانهم، لم أشعر أنني سأحصل على فرصة مرضية في التشكيل الأساسي، وبالتأكيد تحدثت مع مارتن لاسارتي، فالتواجد في الملعب أهم شيء للاعب الكرة، والإعارة ستعيدني للنادي الأهلي".

وحول مدى اللعب بجوار شقيقه محمود علاء مدافع ، رد أحمد علاء "لا يوجد شيء صعب في كرة القدم، كنت أتمنى تواجد محمود في الأهلي، فالأسرة كلها أهلاوية، وأعتقد أن (محمود) زملكاوي في الفترة الحالية".

وشدد مدافع الأهلي "فكرة الإعارة ليست سيئة بل جيدة لأي لاعب يريد اكتساب حساسية المباريات لأنها مختلفة تماما عن التدريبات".

وأتم تصريحاته "لعبت أول مباراة مع الأهلي ضد الترسانة في كأس ، وكان هناك 10 لاعبين يلعبون سويا لأول مرة، وقدمت أداء جيدا دون مخاطرة، أما في مباراة الداخلية ارتكبت خطأ، وهو أمر وارد لأي لاعب كرة، إلا أنني فوجئت بإبعادي تماما، رغم تغيير الجهاز الفني بعد هذا اللقاء، حيث تحدث معي لاسارتي وحفزني على مواصلة التدريب بقوة وتجاوز هذا الخطأ الذي يمكن أن يقع به أي لاعب كبير".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق