مروان حمدى يقود هجوم الزمالك وبن شرقي احتياطي أمام المولودية

مروان حمدى يقود هجوم الزمالك وبن شرقي احتياطي أمام المولودية
مروان حمدى يقود هجوم الزمالك وبن شرقي احتياطي أمام المولودية

استقر البرتغالي جايمي باتشيكو المدير الفني لفريق الزمالك على التشكيل الذي سيخوض به مباراة مولودية الجزائر المقرر لها التاسعة مساءً ضمن مباريات الجولة الأولى لدوري أبطال أفريقيا.

واحتفظ باتشيكو بالمغربي أشرف بن شرقي علي دكة البدلاء عقب عودته من الإصابة، وتم الدفع بمروان حمدي في مركز المهاجم الصريح.

وسيبدأ الزمالك المباراة بتشكيل مكون من :

حراسة المرمي: محمد أبو جبل

خط الدفاع: حازم إمام – محمود علاء – محمود الونش – عبد الله جمعة

خط الوسط: طارق حامد – امام عاشور

خط الهجوم: فرجاني ساسي – أوباما – زيزو – مروان حمدي

وحرص البرتغالى جايمى باتشيكو المدير الفنى لفريق الكرة الأول بنادى الزمالك، على عقد جلسة تحفيزية مع لاعبو فريقه قبل مغادرة فندق الإقامة والتوجه لاستاد القاهرة الدولى، من أجل مواجهة مولودية الجزائر، فى المباراة المقرر لها فى التاسعة مساء اليوم، ضمن منافسات الجولة الأولى لدور المجموعات لدوري أبطال افريقيا، حيث يسعى أبناء ميت عقبة لتحقيق الفوز في ضربة البداية على بطل الجزائر وحصد الثلاث نقاط، التي ستكون نقطة الانطلاق نحو عبور دور المجموعات والتأهل لدور الثمانية.

 

وشدد باتشيكو، على لاعبى فريقه ضرورة التركيز طوال شوطى المباراة، والعمل على غلق المساحات أمام سرعات الفريق الجزائرى، مع العمل على تسجيل هدف مبكر من أجل ارباك حساباتهم، والعمل على تحقيق الفوز.

 

ويقع الزمالك في المجموعة الرابعة في دوري أبطال أفريقيا بصحبة كل من مولودية الجزائر والترجي التونسي وتونجيت السنغالي، وقرر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، اسناد المباراة لطاقم تحكم إثيوبي بقيادة باملاك تيسيما، ويعاونه كلا من كينيدي موسى وتيميسيجين أتانجو مساعدين وتواضروس ميتيكوي حكما رابعا.

 

وحرص الخواجة البرتغالى على التحدث مع اللاعبين عن بعض نقاط القوة والضعف فى فريق مولودية الجزائر، مشددًا على المدافعين التركيز وعدم التهاون مع عدم ارتكاب اخطاء داخل أو بالقرب من منطقة جزاء مرمى محمد أبو جبل.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.