قوانين الفيفا الجديدة تعرقل خطط ريال مدريد

قوانين الفيفا الجديدة تعرقل خطط ريال مدريد
قوانين الفيفا الجديدة تعرقل خطط ريال مدريد

تعرضت إدارة نادي ريال مدريد، لضربة قوية من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم وذلك بسبب القوانين الجديدة التي اصدرتها "الفيفا".

وقالت شبكة "ديفنسا سنترال"، فإن قوانين الفيفا الجديدة تضع قيودًا على عدد الإعارات التي يستضيع كل نادٍ إبرامها خلال موسم واحد، مشيرة إلى أن عدد الإعارات سينخفض من الصيف المقبل إلى 8 فقط لكل نادٍ، ثم سيقل تدريجيًا إلى 7 في الموسم التالي، و6 في موسم 2022-2023.

وتابعت الصحيفة  أن هذه القرارات ستكون غير مرضية للكيانات الكبرى مثل ريال مدريد وبرشلونة ومانشستر يونايتد وتشيلسي، التي تميل لإعارة العديد من اللاعبين لفرق ذات مستوى أدنى، حتى يتحسنوا قبل العودة.

ونوهت الصحيفة إلى  أن ريال مدريد في الموسم الحالي لديه 9 إعارات، وهم: خيسوس فاييخو (غرناطة) - داني سيبايوس (آرسنال) - أوديجارد (آرسنال) - كوبو (خيتافي) - إبراهيم دياز (ميلان) - جاريث بيل (توتنهام) - رينير خيسوس (بوروسيا دورتموند) - لوكا يوفيتش (آينتراخت فرانكفورت) - بورخا مايورال (روما).

وأضافت أن ريال مدريد أحد الأندية التي تنتج عددًا كبيرًا من اللاعبين، لكن لا يحصل الجميع على مساحة للمشاركة، لذا يلجأ الملكي إلى سياسة الإعارات.

وأختتمت أنه بداية من مطلع يوليو2022، سيكون لدى أي نادٍ في العالم 6 إعارات فقط، وهنا سيتعين على ريال مدريد، أن يختار إما التخلي نهائيًا عن المحاربين القدامى أو إطلاق سراح الشباب أو الاحتفاظ بقائمة طويلة جدًا من اللاعبين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الفجر ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الفجر ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.