البرلمان يطرح مبادرة لم الشمل..ونجوم الأهلي والزمالك يتبنون حملة التهدئة لإزالة الاحتقان الجماهيرى.. ويؤكدون: فوق الجميع

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

فاروق جعفر عن تعصب جماهير القطبين: فوق الجميع

ربيع ياسين: يجب أن يتفهم المسئولين بأنهم قدوة..والإعلام دوره محوري في الأزمة

نجم الأسبق: يجب عدم اللعب على وتر الجماهير

ياسر ريان: حل الأزمة يبدأ من مجلس إدارة الناديين

شهدت الفترة الأخيرة حالة من الاحتقان الكروى بين إدارتي الأهلي والزمالك، الأمر الذي ألقى بظلاله على تأجيج الصراع والفتن بين جماهير الناديين فى مناخ مشحون، وتأتى هذه الخلافات قبل إقامة مباراة القمة بين قطبى الكرة المصرية الأهلى والزمالك، ووسط كل هذه الصراعات ظهرت مبادرة برلمانية بعنوان "لم الشمل" بهدف إزالة الاحتقان بين الناديين وجماهيرها.

واستطلع موقع "" آراء بعض من نجوم الأهلي والزمالك القدامي في كيفية حل الأزمة، والتهدئة من وطأة التعصب بين مسئولي وجماهير القطبين.

وأكد ياسر ريان، لاعب الأهلي الأسبق، أن الفتنة بين جمهوري الأهلي والزمالك زادت عن الحد الطبيعي في الفترة السابقة، مشيرا إلى أن حل الأزمة في يد مجلسي إدارة الناديين.

وقال ياسر ريان إن التعصب زاد بشكل ملحوظ عند جمهور القطبين، ولم يعد مجرد تشجيع أو حتى استفزاز كل فئة للأخرى، ويجب وضع حد لهذه الظاهرة، فمن العيب أن نصل لعام ويغيب عنا التحضر في تشجيع كرة القدم كما نرى في الملاعب الأوروبية".

وقدم ريان عدة مقترحات لحل الأزمة أهمها أن يجلس مسئولو الناديين مع بعضهما ويضعوا ميثاق شرف بينهما من أجل حل المشكلة، مؤكدا أن "إطلاق مبادرات من جانب الجهات الكبرى في الدولة مثل البرلمان لحل الأزمة، لن يفيد دون أن تكون التهدئة نابعة من مجلس إدارة الفريقين

وفى نفس السياق قال ربيع ياسين، نجم الأهلي الأسبق والمدير الفني لمنتخب مصر للشباب الحالي، إن مبادرة التهدئة بين القطبين التي أطلقها البرلمان المصري ستؤتي بثمارها، مشيرا إلى أن مصلحة مصر أكبر من الأهلي والزمالك.

وأضاف ربيع ياسين :"مبادرة لم الشمل بين القطبين شئ جيد وفي وقته، فالبلد ليست في حاجة لمزيد من الفتن في الوقت الحاضر، فمصلحة مصر أكبر من الأهلي والزمالك".

وأضاف ربيع ياسين: "مسئولو الناديين والأجهزة الفنية ونجوم الفريقين سيكون عليهم مسئولية كبيرة في حل الأزمة خلال الفترة القادمة، ويجب أن يعلموا أنهم قدوة لجماهيرهم".

واختتم نجم الأهلي السابق: "وسائل الإعلام أيضا لها دور محوري ويجب أن تلعب دورا في توعية جماهير الأهلي والزمالك". 

من جانبه قال الكابتن فاروق جعفر، لاعب نادى الزمالك والمنتخب السابق، إن مبادرات لم الشمل بين الجماهير ليست بالجديدة.

وأضاف "فاروق" أنه لو اهتم مجلس النواب بقضية التعصب بين الجماهير ووضعها فى أولوياته سوف يصلون للعديد من الحلول التى تحد من التعصب.

وأشار "فاروق" إلى أنه لابد أن يضع الجميع مصر أولًا وقال: "يجب على جميع المنتمين للوسط الكروى جعل مصر فوق الجميع

و قال حسين عبداللطيف لاعب نادى الزمالك السابق إنه لا يوجد عاقل يريد أن تستمر هذه التجاوزات بين جمهور الأهلى والزمالك.

وأضاف عبداللطيف فى تصريحات أن المسئولين فى الأندية المصرية بمختلف ألوانها لهم دور كبير فى زيادة التعصب و الاحتقان بين الجماهير.

وأكد عبداللطيف أنه لا يتفاءل بهذه المبادرات قائلًا: "إذا كان رب البيت بالدف ضاربًا فشيمة أهل البيت كلهم الرقص".

وأردف: "جميع الموجودين فى المنظومة مشاركين فى الاحتقان سواء إعلاميين أو مسئولين لأن الجميع يرى نفسه مظلومًا وإذا إعترف كل مسئول بالخطأ ولم يكابر وقلل من تصريحاته الجماهيرية فسوف يقل التعصب بشكل ملحوظ".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق