أخبار عاجلة

شاهد.. أحدث ظهور لـ"فلافيو" نجم الأهلى بعد زيادة وزنه بصورة ملحوظة

نشر الأنجولى أمادو فلافيو نجم الأهلى الأسبق صوراً عبر حسابه الرسمى على انستجرام صوراً ظهر فيها بزيادة وزن ملحوظة ، ومع بداية مشاركة فلافيو مع الفريق الأحمر تعرض اللاعب لسخط جماهيرى وإعلامى شديد، بسبب عدم قدرته على التسجيل من كل الفرص التى أتيحت له طوال موسم بأكمله، باستثناء هذا الهدف الذى سجله برأسه من الخلف عن طريق الصدفة البحتة وصف بأنه هدف بـ"القفا"، وتسببت إضاعته لركلة جزاء فى ذهاب الدور قبل النهائى لبطولة الأندية الأفريقية أبطال الدورى عام 2005 أمام الزمالك فى زيادة السخط الجماهيرى.

لكن الأمور اختلفت تماماً فى الموسم الثانى لفلافيو مع الأهلى، وأصبح وأحدا من معشوقى الجماهير الحمراء، بسبب أهدافه القاتلة مع الفريق فى مختلف البطولات التى فاز بها الأهلى طوال الموسم، متوجاً مجهود طوال الموسم بالفوز بلقب هداف الدورى المصرى.

فلافيو شارك مع القلعة الحمراء فى كأس العالم للأندية وسجل 3 أهداف طوال مشاركاته مع النادى الأهلى فى مونديال الأندية.

المباراة الفاصلة التى جمعت الأهلى والإسماعيلى خلال موسم 2009 لتحديد بطل الدورى العام، شهدت الظهور الأخير للفهد الأنجولى بالقميص الأحمر، ليودع فلافيو جماهير القلعة الحمراء بهدف من رأسية قاتلة، حافظت على درع الدورى فى دولاب بطولات الأهلى.

فلافيو حصد مع النادى الأهلى 5 بطولات دورى محلى، و3 ألقاب كأس السوبر المصرى، و3 بطولات دورى أبطال أفريقيا، وثلاث بطولات كأس مصر.

كوّن فلافيو "دويتو" رائع مع مواطنه جيلبرتو وساهم الثنائى فى قيادة الأحمر نحو منصات التتويج المحلية والقارية، وفى نهاية موسم 2009/2010م انتقل "فلافيو" إلى نادى الشباب السعودى مقابل 24 مليون جنيه تقريبًا فى صفقة كانت من أكبر الصفقات التى حقق من ورائها الأهلى مكاسب بالجملة على الصعيد المالى لكنه تعرض بعدها مباشرة لإصابة فى الرباط الصليبى، الأمر الذى دفع النادى السعودى المُلقب بـ"الليث" للاستغناء عنه لصالح نادى "ليرس البلجيكى"، قبل أن يرحل لنادى ايل ليمسول القبرصى، ثم كانت كلمة النهاية فى نادى بترو الذى شهد بدايته الكروية.

وأعلن فلافيو اعتزال كرة القدم فى يناير 2014، ليختتم مسيرة كروية حافلة بالانجازات خاصة مع النادى الأهلي، ويترك بصمة لا تنسى فى القلعة الحمراء.

 

 

فلافيو 2
فلافيو
فلافيو

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق الإسماعيلى يرفض زيادة معسكر الإسكندرية خوفا من الملل وتوفيرا للنفقات
التالى كيروش: منتخب مصر لا يحتاج "ثورة تصحيح".. ومباراة ليبيا حياة أو موت