حسام غالي عن مذبحة بورسعيد: شاهدت الموت في الملعب

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
تمر اليوم الذكرى السابعة لمذبحة بورسعيد التي راح ضحيتها 74 شهيدًا من جماهير النادي الأهلي عقب انتهاء مباراة الأهلي والمصري البورسعيدى في موسم 2011-2012.

حسام غالي قائد الأهلي الأسبق قال في أعقاب الحدث الأبرز في تاريخ القلعة الحمراء إن مذبحة بورسعيد تبقى الأصعب في مسيرته الكروية، مؤكًدا أنه شاهد الموت مع زملائه ولم يكن يتخيل أن تصل الأمور إلى هذا الحد.

أضاف: "المذبحة كانت سببا رئيسيا أيضا في توتر علاقته مع البرتغالى جوزيه مدرب الفريق وقتها بعد أن حصل على الكارت الأحمر في هذه المباراة وتسبب في خسارة فريقه 1-3".

وأوضح: "رأيت غضب جوزيه في عينه خلال تقبل العزاء داخل السرادق وحاول بعدها اصطياد الأخطاء لى كما حاول سحب شارة القيادة منى ولكن المجلس برئاسة حسن حمدى تصدى له، حيث كان يضغط بشدة على شخصي ويعاملني بشكل صعب لم أعتد عليه خاصة أني كنت قائد الفريق وقتها".

وذكر أن جوزيه غضب منه أيضا خاصة أنه حمله جزءا من أسباب الخسارة التي كان يرفضها تماما وتحديدًا من أي ناد يتولى قيادته حسام حسن.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق