محافظ القاهرة يسلم 11 عقد تمليك لمستثمري شق الثعبان بعد تقنين أوضاعهم

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل تبليغ حذف مشاركة الارباح
سلّم اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة 11 عقد تمليك لمستثمري منطقة شق الثعبان الصناعية بعد تقنين أوضاعهم رسميًا، حيث تسلموا عقود رسمية موثقة، وذلك في إطار الجهود المبذولة من محافظة القاهرة لتقنين أوضاع المصانع والورش الموجودة بمنطقة شق الثعبان، والتي تضم نحو 1907 مصنعا وورشة على مساحة تقدر بـ2.5 مليون متر مربع، يعمل بها أكثر من 50 ألف عامل بشكل مباشر، مشيرا إلى ما يتم تنفيذه من إجراءات في إطار خطة تطوير المرافق والخدمات في المنطقة.
809de2c379.jpg
وقال اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، إن المحافظة تسعى جاهدة لتطوير منطقة شق الثعبان لصناعة الرخام، وجعلها من أوائل مناطق صناعة الرخام عالميا، تنفيذ لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح .
06a9a5f7c1.jpg
وأضاف المحافظ أن الرئيس وجه بحل مشكلات المستثمرين بالمنطقة وإعداد مخطط عام استثماري يليق بأهمية ومكانة المنطقة الصناعية، وتقوم المحافظة حاليًا باستكمال المرافق "مياه وصرف صحي صناعي وكهرباء وطرق"، وإنشاء طريق موصل للطريق الدائري الإقليمي لخدمة المنطقة الصناعية، ومدرسة ومعهد لتخريج عمالة فنية مدربة، إلى جانب إنشاء ميناء جاف ومنطقة خدمية تضم فروع للبنوك المختلفة والتوكيلات الملاحية، وإنشاء منطقة لوجستية تشمل مكاتب للشحن والتفريغ، ونقطة إسعاف وإطفاء وقسم شرطة، كذلك إنشاء مصانع لتدوير المخلفات الصناعية للاستفادة منها.

وأكد المحافظ أن أجهزة المحافظة حريصة على دعم المشروع من خلال تسهيل كافة الإجراءات خاصة الإجراءات البنكية والضامنة لتقنين أوضاع أصحاب المصانع والورش وتحقيق الاستقرار اللازم لأعمالهم بهدف إدخالهم في منظومة الاقتصاد الرسمى مع تحسين البيئة التحتية والمرافق، كذلك إزالة كافة المعوقات والإشكاليات التي تواجه المستثمرين بالمنطقة بما يعود بالنفع العام على كافة الشركاء.
bdbdbbbc05.jpg
وكانت محافظة القاهرة وضعت قواعد منظمة لتقنين حالات واضعى اليد للورش والمصانع الموجودة بمنطقة شق الثعبان بهدف زيادة الاستثمارات بالمنطقة وتطوير صناعة الرخام بها وزيادة الصادرات ودعم استقرار أحوال العمالة المصرية، وتوفير عائد جيد للمحافظة يمكنها من الاستمرار في تقديم الخدمات للمواطنين واستكمال مشروعاتها التنموية وعمل شبكة طرق تخدم منطقة شق الثعبان.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق