نائب فرشوط ينهار من البكاء بعد سرد زوجته قصة قتل نجلهما (صور)

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل تبليغ حذف مشاركة الارباح

نائب فرشوط: هربت للسعودية أنا وزوجتي حتى لا أطالب بأخذ ثأر نجلي ()

انخرط النائب حمزة أبو سحلي، عضو مجلس النواب، عن دائرة فرشوط بقنا، في البكاء عندما روت زوجته قصة قتل نجلهما محمد وصراعهما لوقف نزيف الدم، قائلة إن أصعب شيء في الحياة هو فراق الابن.

وطالب«أبو سحلي»، بضرورة التحلي بالصبر، والاستفادة من ثقافة التسامح، ووقف سلسال الدم، والخصومات، مشيرا إلى أن الدم لا يجلب غير الدمار، والخراب، والسلاح أصبح شريكا أساسيا في استمرار هذا المسلسل الدموي.

وأضاف النائب: "يجب تفعيل دور المسجد والكنيسة بالتعاون مع كل مؤسسات الدولة، لتجفيف منابع الثأر، ونشر ثقافة التسامح إعمالا بما جاء في الرسالات السماوية.

وكانت زوجة النائب قالت إن نجلها استشهد في عمر صغير، ولم يتجاوز سن الـــ16 عاما، وأنها عانت كثيرا مع نجلها الأصغر الذي أصيب بصدمة عقب استشهاد شقيقه، مشيرة إلى أنها ظلت سنوات تعاني وتصارع مع الجميع من أجل حقن الدماء والحفاظ على زوجها وأبنائها، لوقف سلسال الدم الدائر بين عائلتي "السحالوة والمخالفة" الذي استمر 4 سنوات وحصد ما يقرب من 20 شخصا من العائلتين ومن خارجهما.

وتابعت: «معاناتي مع الأهل والأصدقاء والأشقاء وعائلة زوجي سببت لي الكثير، وبالرغم من المطالبة المستمرة لنا بالثأر وصمودنا وزوجي ضد هذه الرغبة التي خرجت على قلب رجل واحد ضدنا، ونحن كنا على موقفنا صامدين».

جاء ذلك خلال المنتدى القنائى للفكر والثقافة المناهضة للثأر والذي استضاف النائب حمزة أبو سحلى عضو مجلس النواب عن دائرة مركز فرشوط وزوجته، ليعرضا تجرِبتهما في التسامح حرصا على تحقيق الأمن، وامتثالا لتعاليم الدين الإسلامي الحنيف، وحضر اللقاء مجموعة من شباب وفتيات القرى ذات الطابع الثأرى، والنائب محمود عبد السلام، وأعضاء من المجلس القومي للمرأة، والدكتور محمود خضاري نائب رئيس جامعة جنوب الوادي، بقاعة معسكر قنا الدائم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق