توفيت امرأة عجوز بعد مهاجمتها من قبل ديك وذلك في مزرعتها في أستراليا، ووصف الخبراء هذه الحادثة بأنها »هجوم الديك المميت«. وبحسب ما ورد مجلة لعلوم الطب الشرعي، كانت المرأة التي لم يكشف عن اسمها والبالغة من العمر 76 عامًا تجمع البيض عندما نقر (عض) ديك أسفل ساقها اليسرى، ما سبب نزيفًا كبيرًا وحدوث صدمة تدهورت حتى الموت، وقد أظهر فحص لساقها اليسرى أنها كانت مغطاة بالدم الجاف واللزج بالقرب من جرحين صغيرين نازفين، يقع أحدهما مباشرة على دوالي كبيرة (أصابت أوردة مثقبة) ما أدى إلى نزيفها وبالتالي حدوث الوفاة.

كان لدى هذه السيدة عدد من الحالات المرضية المعالجة، والتي ربما تكون أثرت على قدرة جسمها على التحكم بارتفاع ضغط الدم، وارتفاع كوليسترول الدم (ارتفاع نسبة الدهون في الدم)، وداء السكري من النمط الثاني، بالإضافة إلى الدوالي (التواء وتضخم الأوردة).

عادةً ما تكون الدوالي سليمة وقابلة للعلاج، إلا عند نزف أحد أوردة الدوالي، فتعد حالة خطيرة. وتصيب الدوالي 25% من البالغين و50% من الأشخاص بعمر 50 عامًا وما فوق.

كيف توفيت هذه السيدة البالغة من العمر 76 سنة بعد أن نقرها ديك الوفاة بسبب نقرة ديك دوالي السقين جوح الساق تؤدي إلى وفاة مسنة في العمر

كشف عدد من الدراسات في السنوات الأخيرة أسباب الوفيات المرتبطة بالدوالي، بما في ذلك وفاة شخصين يبلغان 55 و66 عامًا، بالإضافة إلى وفاة رجل يبلغ 85 عامًا في حوض الاستحمام الخاص به وذلك بسبب نزف الدوالي.

على الرغم من أن هجمات الديوك القاتلة نادرة جدًا، فإنه ومن خلال دراسة أجراها الباحثون أوضحوا كيف يمكن لأصغر الحيوانات، والتي تبدو غير مؤذية أن تشكل تهديدًا للأشخاص غير الحصينين بمن فيهم كبار السن أو المصابون بالدوالي، وقال البروفيسور روجر بايرد Roger Byard من جامعة أديلايد في أستراليا IFLScience: «هذه الحالة مهمة لأنها تستدعي الانتباه إلى خطورة تعرض المسنين المصابين بالدوالي لأي صدمة خفيفة، مثل نقرة (عضة) الديك».

وأضاف: «يجب معالجة الدوالي وتجنب إصابتها بأي صدمة خفيفة، ويمكن الوقاية من الوفيات الناجمة عن ثقبها عن طريق الضغط على موقع النزيف والاستلقاء، ثم رفع الساق وطلب المساعدة».

اقرأ أيضًا:

الدوالي المريئية: الأسباب والأعراض والتشخيص والعلاج

الخثار الوريدي العميق DVT: الأسباب والأعراض والنشخيص والعلاج

ترجمة: وفاء أبو الجدايل

تدقيق: علي قاسم

: آية فحماوي

المصدر