30 يوم فى الخير.. محمد يناشد الجميع: "عالجونى عشان أعرف أصرف على عيالى"

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

"صبح الصباح فتح يا عليم والجيب مافيهوش ولا مليم"، وصفت هذه الكلمات حكايات العديد من العمال والصنايعية الذين يستيقظون يوميا للبحث عن العمل ويرددون مقولة الرزق على الله، فلا يحتاجون سوى مصدر رزق لإطعام أطفالهم وزوجاتهم وإنقاذهم من الجوع.

محمد يحيى يبلغ من العمر 42 سنة، واحد من هؤلاء المكافحين الذين يستيقظون يوميا فى الصباح الباكر ليبحثوا عن عمل جديد يسترزقون منه، ولكن القدر قد يغير كل شىء حيث أصيب فى حادث سبب له مشاكل فى القدم وإجراء عملية جراحية، ولكن ما زال يعانى من ورم شديد فى القدم وعدم القدرة على الحركة مرة أخرى.

وقال محمد لـ"اليوم السابع"، "منذ تعرضى لحادث فى العمل وأنا بين المستشفيات والعمليات ولكن حتى الآن  يزيد الألم كل يوم بسبب الورم الشديد فى قدمى، وللأسف ظروفى لن تسمح بالذهاب لطبيب لمعرفة سبب الورم، والأدهى من ذلك أننى أعول أسرة مكونة من أبناء وزوجة يحتاجون لرعايتى ولمصاريف تساعدنا على المعيشة، فلا أستطيع علاج قدمى ولا إنقاذ أبنائى من الفقر.

ويناشد محمد الجميع قائلا: عالجونى عشان أعرف أشتغل وأصرف على عيالى، وضمن مبادرة "30 يوم فى الخير" التى أطلقها اليوم السابع لعلاج المرضى والمحتاجين، نناشد وزارة الصحة وأهل الخير للتدخل السريع فى علاجه وإجراء الفحوصات اللازمة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق