أخبار عاجلة
نصائح هامة لقيادة آمنة ليلا -
أخطاء شائعة في المكياج تجعلنا نبدو أكبر سنا -
وصفة التين المجفف وزيت الزيتون.. فوائد مذهلة -
الصحة: خطة لتطوير حلوان العام بالقاهرة -

تعرفي على أعراض مرض الصفراء عند الأطفال وطرق العلاج

تعرفي على أعراض مرض الصفراء عند الأطفال وطرق العلاج
تعرفي على أعراض مرض الصفراء عند الأطفال وطرق العلاج
مرض الصفراء من الأمراض التي تصيب الصغار والكبار على حد سواء، وإن كانت تلتصق بالمواليد بشكل أكبر، فهم الأكثر إصابة بها، وهي حالة يصاب فيها المريض باصفرار في الجلد وبياض العين، ولا تعد الصفراء مرضا في حد ذاتها، فالإصابة بها تعود إلى الإصابة بمجموعة من الأعراض التي سببتها أمراض أخرى، ويرجع هذا الاصفرار إلى ارتفاع نسبة مادة البيليروبين في الجسم، والتي تنتج بدورها نتيجة تحلل وتفتت كريات الدم الحمراء الميتة في الكبد.اضافة اعلان

وفي هذا السياق قال الدكتور عبد العزيز سليمان، أستاذ طب الأطفال، إن مرض الصفراء يحدث للأطفال الصغار، نتيجة تكسر كرات الدم الحمراء، ويكون ذلك نتيجة العديد من الأسباب، مثل عدم اكتمال الكبد لدى الرضيع، أو وجود مشاكل في فصائل الدم بين الأم والرضيع، أو بسبب وجود مواد كيميائية في حليب الأم انتقل للرضيع مع الرضاعة.

Image1_22021315222183568916.jpg
وأضاف، أن الصفراء تنقسم إلى نوعين:
الصفراء الفسيولوجية "الطبيعية" التي غالبا ما تظهر بعد يومين أو ثلاثة بعد الولادة، وسرعان ما يشفى منها الطفل دون علاج خلال أسبوع أو اثنين.

وهناك الصفراء المرضية، والتي تظهر خلال اليوم الأول من ولادة الطفل، نتيجة اختلاف فصيلة دم الأم عن فصيلة دم الأب، وهذا النوع يعد أخطر أنواعها، ويحدث هذا التكسير غالبا في الطفل الثاني، أو إذا حدث للأم إجهاض قبل الولادة الأولى، أو نقل لها دم.

Image1_22021315141915218280.jpg
كذلك فقد ترجع الإصابة بالصفراء المرضية نتيجة إصابة الطفل بأمراض فيروسية أو بكتيرية، أو بنقص في هرمون الغدة الدرقية.

وأوضح "عبد العزيز"، أن خطورة هذا النوع من الصفراء فى زيادة مستوى مادة "البيليروبين" بالدم عن 20 ملليجرام، وخاصة فى الأسبوع الأول، حيث تصل إلى المخ وتتسبب فى وفاة الطفل، أو إصابته بالتخلف .

ونصح دكتور عبد العزيز الأمهات بالتوجه فورا للطبيب عند ظهور علامات الصفراء على الأطفال عقب الولادة مباشرة.

علاج "الزغطة" عند الأطفال والبالغين

وأشار إلى أن علاج الصفرا عند حديثي الولادة، يكون حسب تطور الحالة، فإما بتغيير دم الطفل مرة أو أكثر، أو قد لا يتعدى العلاج الضوئي.  

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق 17 فائدة لتناول قشر البرتقال
التالى وصفة التين المجفف وزيت الزيتون.. فوائد مذهلة