أخبار عاجلة
فيفو تطلق هاتفها الذكي T3x 5G -

كيفية التعامل مع الحساسية الغذائية.. نصائح وقائية

كيفية التعامل مع الحساسية الغذائية.. نصائح وقائية
كيفية التعامل مع الحساسية الغذائية.. نصائح وقائية

يمكن أن يشكل العيش مع الحساسية الغذائية تحديات يومية، ويمكن أن تختلف عواقب رد الفعل التحسسي من غير مريح إلى حد ما إلى تهديد الحياة.

ونظرًا لعدم وجود علاج، يجب على الأشخاص الذين يعانون من حساسية الطعام أن يظلوا يقظين دائمًا

نصائح لإدارة ومنع الغذاء

قبل كل شيء، من المهم تحديد مسببات الحساسية الغذائية لديك، ووفقا لموقع onlymyhealth  يتطلب ذلك إجراء اختبارات شاملة واستشارة أخصائي رعاية صحية، مثل أخصائي الحساسية أو اختصاصي المناعة، بمجرد معرفة الأطعمة التي تسبب الحساسية لديك، يمكنك اتخاذ خطوات استباقية لتجنبها.

قراءة الملصقات الغذائية

قراءة الملصقات الغذائية بجد أمر بالغ الأهمية، حيث يُطلب من الشركات المصنعة إدراج المواد المسببة للحساسية الشائعة، مثل الفول السوداني والحليب والبيض وفول الصويا والقمح والأسماك والمحار، على عبواتها، ومع ذلك، من الضروري أن تظل يقظًا لأن التركيبات يمكن أن تتغير.

استفسر عن المكونات

عند تناول الطعام خارج المنزل أو تناوله في المناسبات الاجتماعية، لا تتردد في الاستفسار عن المكونات وطرق تحضير الطعام، تتكيف العديد من المطاعم مع الحساسية الغذائية ويمكنها تعديل الأطباق لتناسب احتياجاتك.

الحفاظ على نظام غذائي متوازن

بالإضافة إلى تجنب مسببات الحساسية، يعد الحفاظ على نظام غذائي متوازن أمرًا بالغ الأهمية للصحة العامة ووظيفة المناعة، عند استبعاد بعض الأطعمة من نظامك الغذائي، انتبه إلى البدائل، على سبيل المثال، إذا كنت تتجنب منتجات الألبان، ففكر في الحليب النباتي المدعم والأطعمة الغنية بالكالسيوم مثل الخضار الورقية والخضراوات.

التركيز على الأطعمة الكاملة

يجب عليك التركيز على دمج الأطعمة الكاملة غير المصنعة في وجباتك كلما أمكن ذلك، الفواكه الطازجة والخضروات والبروتينات الخالية من الدهون والحبوب الكاملة والدهون الصحية لا توفر العناصر الغذائية الأساسية فحسب، بل تدعم أيضًا وظيفة المناعة المثالية وتقلل الالتهاب.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق اليوم العالمي للتوحد 2024، أسباب تأخر تشخيص الإصابة عند الأطفال وأهم أعراض المرضالثلاثاء 02/أبريل/2024 - 10:28 ص اليوم العالمي للتوحد 2024، تحيي دول العالم اليوم 2 إبريل ذكري اليوم العالمي لمرض التوحد للتوعية بالمرض وحقوق المرضى وتسليط الضوء عليهم إعلاميا. وأوضحت دراسة طبية حديثة أن مرض التوحد أو اضطراب طيف التوحد يعاني العديد من الأطفال من الإصابة منه ويسبب المرض مشكلات مختلفة في التعلم والتواصل الاجتماعي وتطور
التالى 6 نصائح للتغلب على مخاطر التقلبات الجوية على الأطفالالأحد 31/مارس/2024 - 08:42 م تشهد مصر حاليا حالة من التقلبات الجوية نتيجة فترة تغيير الفصول حيث تنخفض وترتفع درجات الحرارة يوميا مايضعف المناعة للكبار والصغار.