تعرف على مضاعفات الإصابة بفيروس كورونا للمدخنين | فيديو

تعرف على مضاعفات الإصابة بفيروس كورونا للمدخنين | فيديو
تعرف على مضاعفات الإصابة بفيروس كورونا للمدخنين | فيديو
كشف الدكتور أحمد شاهين أستاذ الحساسية والمناعة، عن مضاعفات فيروس كورونا المستجد التي تصيب المدخنين، مضيفا أنهم أكثر عرضة للحاجة للتنفس الصناعي.

وقال شاهين خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "هذا الصباح" المذاع على فضائية "اكسترا نيوز"، إن المدخنين في مراحل المرض بفيروس كورونا أو مستقبلات الفيروس في الرئتين تكون معدلات دخوله إليها أسهل، متابعا: "قابلية الرئتين للفيروس لدى المدخن تكون أقوى من غيره ويحتاج إلى الأكسجين أكثر من غيره".


كما أوضح الدكتور أحمد شاهين أن المدخن يحتاج منذ أيام إصابته الأولى إلى الأكسجين، وينتقل إلى المراحل الأخرى من مضاعفات فيروس كورونا لأن جهازه التنفسي لا يستطيع مقاومة المرض أو الفيروس، فيحتاج إلى الدخول للعناية المركزة والبقاء على أجهزة التنفس الصناعية.

وأضاف : "الأسرة الخاصة بالمدخن تُظلم أيضا من التدخين السلبي وله تأثير كبير يتشابه مع التاثير على المدخن نفسه، فيجب أن نحافظ على الصحة والمناعة خلال هذه الفترة".

Image1_2202119105043239337855.jpg
كما أكدت الدكتورة مايسة شوقي أستاذ الصحة العامة في تصريحات تلفزيونية سابقة، انه يجب تهوية المنزل يوميا لتجديد الأكسجين بداخله خاصة في الطقس البارد، ما يقلل فرص انتشار العدوى بين أفراد المنزل، مع الاهتمام بتعقيم الأرضيات والأسطح داخل المنزل بالكلور المخفف بالماء بنسبة 1 :10، لقتل البكتيريا والفيروسات والجراثيم، ما يضمن السلامة لأفراد الأسرة.

وأوضحت الدكتورة مايسة شوية، أنه يجب ارتداء كمامتين فوق بعض وليست واحدة لضمان وقاية أفضل من عدوى الكورونا، وذلك بعد التصريحات الأخيرة لمنظمة الصحة العالمية، مع ضرورة الابتعاد عن التجمعات والإهتمام بالتغذية الصحية، والإكثار من تناول الماء والسوائل الدافئة مثل اليانسون والكراوية والكمون المغلى، بالاضافة الى فيتامين سى المقوى للمناعة، وذلك لمساعدة الجسم فى مقاومة جميع الأمراض المعدية وليست فيروس كورونا فقط.

وقالت أنه حتى الآن لا يوجد علاج فعال أو لقاح ضد فيروس كورونا، وبالتالى يعد اتباع الإجراءات الوقائية وتقوية مناعة الجسم هى الدرع الحامى من الإصابة بفيروس كورونا.

واشارت أن السلالات الجديدة لفيروس كورونا متشابهة الأعراض والمضاعفات ولكنها سريعة الانتشار بعكس ما حدث فى الموجة الأولى وهو ما يفسر انتشارها بصورة كبيرة فى وقتنا الحالى.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى تحليل هرمون البرولاكتين يكشف عن مشاكل صحية للرجال والسيدات