أخبار عاجلة

نوبة الهلع.. علامات تدل على حدوثها وهذه طريقة مواجهتها

نوبة الهلع.. علامات تدل على حدوثها وهذه طريقة مواجهتها
نوبة الهلع.. علامات تدل على حدوثها وهذه طريقة مواجهتها

كشفت وزارة الصحة أن الرعشة التي تجتاحك مع نبضات قلب تتسارع قد تدل على حدوث نوبة الهلع.

ونشر حساب «عش بصحة» على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، انفوجراف أعدته الوزارة تحت عنوان «اضطراب الهلع» يوضح أن نوبات الهلع هي من اضطرابات القلق ويصاب فيها الشخص بهجمات مفاجئة من الذعر أو الخوف بشكل منتظم.

كما بينت أن الجميع قد يشعر بالقلق والذعر في أوقات معينة، فهذه استجابة طبيعية للمواقف المجهدة أو الخطيرة، لكن لدى الشخص المصاب باضطراب الهلع مشاعر القلق والتوتر والذعر تكون مستمرة بانتظام وفي أي وقت، وغالبا بدون سبب واضح.

أعراض اضطراب الهلع

ومن أهم أعراض اضطراب الهلع، «القلق»، وهو عبارة عن مشاعر بعدم الارتياح ويمكن ان تتراوح من خفيفة إلى شديدة وقد تشمل الشعور بالتوتر أو الخوف.

ومن هذه الأعراض أيضا «الذعر» وهو أشد أشكال القلق. فقـد تبـدأ فـي تجنـب مواقـف معينـة لأنك تخشى أن تحدث نوبة أخرى.

مما قد يخلق دورة من العيش في خوف من الخوف.

نوبات الذعر

أثنـاء نوبـة الهلـع، يحصـل اندفـاع بأعـراض عقليـة وجسـدية شـديدة وقـد تحـدث بسـرعة كبيـرة، مفاجئـة، وبدون سـبب واضح. يمكن أن تكون نوبة الهلع مخيفة ومزعجة للغاية.    

وتشمل أعراض نوبة الذعر، تسارع ضربات القلب، شعور بفقدان الوعي، ألم في صدر، ضيق في التنفس، هبات ساخنة، رجفة وقشعريرة، شعور بالخدر في الأطراف، معدة مضطربة، شعور بالرهبة أوالخوف من الموت، دوخة، تعرق، وغثيان.

فترة نوبات الهلع

تستمر معظم نوبات الهلع ما بين ٥ إلى ٢٠ دقيقة، وقد تصل إلى أكثر من ذلك، وتعتمد عدد النوبات التي تتعرض لها على مدى خطورة حالتك. وعلى الرغم من أن نوبات الهلع مخيفة، إلا أنها ليست خطيرة ولن تسبب لك أي أذى جسدي، ومن غير المحتمل أن يتم إدخالك إلى المستشفى بسببها.

طرق العلاج:

يوجد علاجات نفسية، حيث يمكنك الحصول على علاجات نفسية مثل العلاج السلوكي المعرفي (CBT).

ويوجد علاج بالأدوية، بنوع مـن مضـادات الاكتئاب يسـمى مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRI)، أو دواء مضاد للصـرع مثـل بريجاباليـن أو، إذا كان قلقـك شـديدا، كلونازيبـام (هـذه الأدوية مفيدة أيضا لعلاج القلق).

ويمكـن أن تسـتغرق مضـادات الاكتئاب من 2 إلـى 4 أسـابيع قبـل أن تبـدأ فـي العمـل، ومـا يصـل إلـى 8 أسـابيع لتعمـل بشـكل كامل. ويجب ان تسـتمر في تناول أدويتك ، حتى لو شـعرت أنها لا تعمل، وتوقف عن تناولها فقط إذا نصحك طبيبك بفعل ذلك.

مواجهة نوبة الهلع

عند مواجهة نوبة الهلع، لا تقاتلها، وابق في مكانك إن أمكن، وتنفس ببطء وعمق، ذكر نفسك أن النوبة ستمر، مع التركيز على الصـور الإيجابيـة والسـلمية والمريحة، وتذكر أنها لا تهدد حياتك.

اقرأ أيضا:

وزارة الصحة: استمرار انخفاض الحالات الحرجة والنشطة لمرضى كورونا

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق العراق: ضبط مواد كيميائية خطرة في ميناء أم قصر
التالى «جوهرة الوحدة».. أنسيلمو يُهدي مينيز القطعة الناقصة على رقعة النصر