أخبار عاجلة
اكتشاف 5 كواكب قادرة على دعم الحياة -
كشف مواقع أثرية في السعودية تعود لـ 350 ألف سنة -

كرم الأهلي مع الهلال حاتمي !

كرم الأهلي مع الهلال حاتمي !
كرم الأهلي مع الهلال حاتمي !
• أسفت جداً جداً لخروج الأهلي من تصفيات كان الأحق بصدارتها رغم قسوة البداية.

• وأسفت أكثر من الحملة القاسية التي تعرض لها الشاب هيثم عسيري.

• باجيو أضاع على إيطاليا كأس العالم، وسقراط فعل مثله مع البرازيل، ولم ينصبوا لهم المشانق في البرازيل وإيطاليا.

• فلماذا هذا الغضب على لاعب أرى فيه مستقبل المهاجم الواعد للأهلي؟

• ريجيكامب قدم الأبوية في أجمل صورها وهو يواسي هيثم عسيري، وهكذا يفعل الكبار.

• الحكم السيرلانكي ظلم الأهلي بكل ما تعني كلمة (ظلم) من معنى، فماذا بقي في جراب الحاوي يا حكام آسيا.

• هل يعقل يا رئيس الاتحاد الآسيوي اتحاد بهذا الحجم لم يستطع توفير تقنية الفار التي باتت متواجدة حتى في جزر الواق واق.

• أما السيرلانكي الذي قاد مباراة الأهلي والدحيل فهذا أثبت بما لا يدع مجالاً للشك أنه أقل بكثير أن يدير مباراة حواري فضلاً عن إدارته مباراة بهذا الحجم.

• ضربتا جزاء على مرأى منه تجاهلهما دون أن نعرف كيف ولماذا، لكننا نعرف أن جود حكام آسيا من موجودها ولن أقول غيرها.

• تعادل الأهلي والدحيل وتأهل الهلال فقلت في تغريدة: «الأهلي كريم مع الهلال من زمان»، فصفق لي من يعرف التاريخ ورفضها من لا يعرف من التغريدة إلا وجها، ولم يبحث عن الوجه الآخر.

• الأهلي من يومه كريم لكن مع الهلال تجاوز الكرم الحاتمي، مع أن هناك من جحد الأهلي أمس وقال الهلال تأهل بكل جدارة، وهي جدارة تتطلب منا الاكتفاء بالقول رمضان كريم.

• يا أهلاويين حكموا العقول الراجحة وتعاطوا مع انتخاب رئيسكم بكثير من الحب الذي يجمع ولا يفرق (اليوسف والنفيعي)، ينبغي أن تتعاطوا معهم وفق رؤية حكيم الأهلي الذي أوصاكم على ضرورة اللحمة وأن لا تمنحوا الصغار فرصة التدخل بين الكبار، فهل أدركتم رسالتي.

• الطعون إن حدثت ستأخذنا إلى سكة التائهين.. وعليه سددوا وقاربوا قبل أن تقعوا في فخ خلافات الأهلي ليس بحاجتها.

• اتفقوا على ملف واكسبوا الملف الآخر وأبعِدوا عن المشهد من لا يهمه من الأهلي إلا مصلحته، فثمة أناس يريدون التأزيم في الأهلي لـ(خدمة) مصالحهم، وآخرون يريدون الهدوء والاستقرار لـ(خدمة) الأهلي.

• ‏غلبوا العقل والحكمة من أجل ناديكم.

• أخيراً.. العقل الواعي هو القادر على احترام الفكرة حتى ولو لم يؤمن بها.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق دراسة: المضاعفات العصبية لـ«كورونا» تزيد خطر الوفاة 6 أضعاف
التالى الأمم المتحدة تدعو لتحديد موعد جديد للانتخابات الفلسطينية