وزارة الاتصالات تستقبل مسؤولى "شنجن جودكس" للتكنولوجيا

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

استقبلت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، محى عبد الغنى، نائب رئيس شركة شنجن جودكس للتكنولوجيا Shenzhen Goodix Technology لتقنية الاتصالات اللاسلكية، والدكتور هشام هداره  ،الرئيس التنفيذى لشركة ساى وير للأنظمة Si-Ware Systems.

 

جاء ذلك فى إطار الإعلان عن استحواذ شركة جودكس العالمية المتخصصة فى مجال أشباه الموصلات لأجهزة الاستشعار الحيوية على الملكية الفكرية وبراءات اختراع قسم الدوائر المتكاملة محددة التطبيقات ASIC من شركة ساى وير للأنظمة وإنشاء مركز تميز للشركة فى القاهرة بمسمى "جودكس للتكنولوجيا".

 

وأكدت الوزارة، فى بيان الجمعة، بأنها تعمل على تنفيذ استراتيجية متكاملة لتعميق التصنيع المحلى وزيادة التصدير فى مجال الإلكترونيات، وتحرص دائماً على التعاون مع الشركات العالمية ودعم الشركات المصرية العاملة فى هذا المجال.

 

فيما أوضح محى عبد الغنى؛ أن شركة جودكس هى شركة صينية تبلغ قيمتها التسويقية نحو 13 مليار دولار، مضيفا أن عملية الاستحواذ وإنشاء المركز بالقاهرة جاءت للاستفادة من الكوادر المصرية المتميزة على مستوى العالم فى مجال تصميم الدوائر المتكاملة بهدف تسريع تطوير منتجاتها المبدعة فى المستقبل.

 

وأشار الدكتور هشام هداره، إلى أن الشركة بما تمتلكه من تميز وريادة فى مجال تصميم الدوائر المتكاملة فى ، تفخر بأنها اجتذبت شركة رائدة عالمياً مثل شركة جودكس لإنشاء مركز تصميم جديد فى القاهرة من خلال هذا الاستحواذ.

 

 حضر اللقاء؛ الدكتور حسام عثمان مستشار الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للإبداع التكنولوجى وصناعة الإلكترونيات والتدريب.

 

 وتضطلع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بتنفيذ المبادرة الرئاسية "مصر تصنع الإلكترونيات" بهدف تحويل مصر لمركز ومصنع إقليمى للسوق الأفريقية والعربية والأوروبية، لتصميم وتصنيع الإلكترونيات المتطورة، والاستفادة من صناعة الإلكترونيات كأحد أكبر الدعائم لنمو الاقتصاد المصرى وكمساهم رئيسى فى مضاعفة الصادرات المصرية، وتقليل الواردات من الأجهزة الإلكترونية والكهربائية للسوق المحلية، بما يوفر مئات الآلاف من فرص العمل.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق