إرتفاع الاحتياطي النقدي في البنك المركزي المصري ( )

اليوم الإخباري 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أصدر البنك المركزي المصري إعلانًا بإرتفاع الاحتياطي النقدي فيه بنسبة سبعة عشر فاصل أربعة من عشرة مليار جنيهًا، أي ما يساوي اثنين ونصف في المائة في شهر يوليو من عام ، وقال طارق عامر،، البنك المركزي المصري، في الإعلان أن قيمة الاحتياطي النقدي المصري وصل حاليًا إلى قيمة سبعمائة وواحد فاصل أربعة من عشر مليار جنيه.

وشمل تقرير أصدره البنك المركزي أسباب ارتفاع الاحتياطي النقدي في وهي كالتالي:

1- الانعكاس الكامل في ارتفاع نسبة ومقدار الودائع البنكية بالعملة المحلية في البنك المركزي.
2- زيادة ودائع المودعين بمقدار خمسة عشر فاصل اربعة من عشر بالمائة أي ما يساوي اثنين وعشرين فاصل ثمانية من عشرة مليار جنيه.
3- انخفاض مستوى النقد الذي يتم تداوله خارج الخزائن التابعة للبنك المركزي بقيمة خمسة فاصل اربعة من عشرة مليار جنيه بمعدل واحد بالمائة.
4- ارتفاع نقود الاحتياطي النقدي من أهم أسبابه أيضًا ارتفاع صافي الأصول الأجنبية في خزائن البنك المركزي بقيمة سبعة فاصل من عشرة مليار جنيه.
5- ارتفاع صافي المطلوبات النقدية من البنوك بحوالي تسعة مليارات جنيه.
6- التقهقر الموجود في الأرصدة بالسالب لصافي بنود الموازنة بحوالي ثلاثين فاصل ثمانية من عشرة مليار جنيه، وزيادة صافي المطلوبات في الحكومة بمقدار ثلاثين مليار جنيه.

ما معنى الاحتياطي النقدي في عالم الاقتصاد ؟

الاحتياطي النقدي في عالم الاقتصاد ويرمز له برمز M.O هو أساس النقد بتعريفه الأكبر، أو القاعدة النقدية ويمكن أيضًا وصفه بـ النقدية عالية القوة وتتكون من الأموال النقدية التي يتم تداولها خارج الخزائن التابعة للبنك المركزي، أو ودائع البنوك التي تعمل في المستوى المحلي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم الإخباري ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم الإخباري ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق