وفد عمانى يتفقد محطة الجبل الأصفر ورئيس الشركة القابضة يؤكد على التعاون بين البلدين

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أكد المهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي علي عمق العلاقات التى تجمع بين البلدين المصرية والعمانية والحرص على نقل وتبادل الخبرات بمختلف المجالات لاسيما قطاع مياه الشرب والصرف الصحي.

 

وجاء ذلك أثناء زيارة الوفد العماني برئاسة المهندس محسن محمد الشيخ، رئيس بلدية مسقط، لمحطة الصرف الصحي العملاقة بالجبل الأصفر التي تصل طاقتها حاليا ل 2.5 مليون متر مكعب/ يوم، للوقوف على التجربة المصرية في تخطيط وإنشاء المدن الجديدة وتوصيل خدمات مياه الشرب والصرف الصحي للسكان في المناطق الريفية، وذلك بحضور المهندس حسن الفار رئيس الجهاز التنفيذي لمياه الشرب والصرف الصحي وعدد من رؤساء شركات المياه والصرف الصحي.

 

واستعرض رسلان التجربة المصرية وتطور كميات مياه الشرب والصرف الصحى خلال الفترة من 2014 – ، موضحا أن أطوال شبكات مياه الشرب تصل إلى 166 ألف كيلو متر بينما تصل أطوال شبكات الصرف الصحي إلى 53 ألف كيلو متر على مستوى الجمهورية.

 

وأوضح أن رؤية الشركة القابضة هي الوصول إلى مستوى الصناعة العالمية في إدارة شركات مياه الشرب من خلال تحقيق عدد من الأهداف الاستراتيجيه. 

 

وأشار إلى أن نسبة تغطية مياه الشرب على مستوى الجمهورية 98%، حيث تصل كمية المياه المنتجة حاليا 30.1 مليون متر مكعب/يوم.

 

وأوضح أن الدولة أولت قطاع الصرف الصحى أهمية بالغة حيث تطورت نسبة تغطية الصرف الصحى على مستوى الجمهورية من 50% عام 2014 إلى 65% العام الحالي، بزيادة كمية مياه الصرف الصحي المعالجة من 10.5 مليون متر مكعب/يوم إلى 12.8 مليون متر مكعب/يوم.

 

وعن الجزء المؤسسي وكيفيه إدارة منظومة مياه الشرب والصرف الصحي بكفاءة عالية، تابع رئيس الشركة القابضة أنه تم إعادة هيكلة القطاع عام 2004 لتصبح الجهات المسئولة عنه في هي الشركة القابضة لمياه الشرب وشركاتها التابعة - هيئه المجتمعات العمرانية الجديدة - هيئة السويس - الجهاز التنفيذي - الهيئة القومية - الجهاز التنظيمي لمياه الشرب وحماية المستهلك، ويكون دور الشركة تنقية وتحلية ونقل وتوزيع وبيع مياه الشرب وتجميع ومعالجة والتخلص الآمن من مياه الصرف الصحي.

 

وأوضح أن الشركة حرصت على إعداد مخطط عام يوضح احتياجات مياه الشرب حتى عام 2037 ويتم تحديثه دوريا طبقا للاحتياجات من حيث التوسعات المستقبلية والتطور العمراني والسكاني.

 

وقال إن هناك اكثر من جهة تراقب منظومة الجودة لمياه الشرب منها وزاره الصحة والبيئة والري والجهاز التنظيمي لمياه الشرب والشركة القابضة من خلال معاملها سواء المركزية أو المتنقلة أو معامل المحطات أو المعمل المرجعي لمياه الشرب، مشيرا إلى أن عدد الكيميائيين والفنيين بالشركات يقدر بأكثر من 3800 كيميائي مدربين على أعلى مستوى، ويتم رفع اكثر من 3.5 مليون عينه سنويا للاطمئنان إلى جودة مياه الشرب، بالإضافة إلى وضع خطط سلامة ومأمونية المياه لتغطية جميع مراحل إمدادات المياه من المصدر إلى المستهلك والحفاظ على استثمارات الدولة  وصحة المواطنين.   

 

وأكد رسلان علي الاهتمام برفع كفاءة المحطات والحصول على شهادة الإدارة الفنية المستدامة TSM للمرافق لتحسين أداء المحطات بالإضافة إلى تطوير المعدات والسيارات وسيارات الإصلاح بدون حفر.

 

وأشار إلى أنه تم وضع خطة لتطوير منظومة تقليل الفاقد DMA والتي تهدف إلى تقليل الفاقد بنسبه 10% خلال المرحلة القادمة مع التوسع في تركيب العدادات ومنظومة الهاند هيلد ومنظومة ترشيد الطاقة، وتجربة توليد غاز الميثان من محطة الصرف الصحى بسخا بمحافظة كفر الشيخ.

 

وأكد أن الشركة القابضة تؤمن بأهمية بناء الثقة مع المواطنين، الهدف الذي يتم تحقيقه من خلال تطوير 171 مركز عملاء على مستوى الجمهورية بالإضافة الخط الساخن 125، واستحداث الهاتف المحمول للإبلاغ عن الشكاوي وإشعار المواطنين بالأعطال والكسور، والتواصل مع العملاء لنشر رسائل ترشيد استهلاك المياه.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق