القاهرة التجارية تتعهد بحل مشكلة الرسوم على مواد البناء للسوق الليبي

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أكد أحمد الزينى، رئيس شعبة مواد البناء بغرفة القاهرة التجارية، أن الرسوم على الشحنة المصدرة إلى السوق الليبى في طريقها للحل وهناك تواصل مع الجانب الليبى من أجل تقليل هذه الرسوم أو الغائها باعتبارها عائق من العوائق أمام الصادرات المصرية لليبيا.

وأضاف "رئيس الشعبة" في تصريحات خاصة، إلى أن السوق الليبى هو الأفضل في استقبال الصادرات المصرية من مواد البناء بعكس السوق السورى الذي ما زال يعانى.

وتابع أن العديد من الشركات الأجنبية العاملة في لا يعنيها التصدير نظرا لامتلاكها مصانع في الدول الأخرى، والتصدير المعنى به أكثر الشركات المحلية.


الغرفة التجارية: 300 جنيه تراجعا في سعر طن الحديد

وكانت الشركات المصدرة للسوق الليبى تلقت تفاصيل فرض الرسوم - دخول ومغادرة- الشاحنات المصرية، بقيمة 768 دينارا عند الدخول موزعة بواقع 87 دينارا رسوم دخول الأفراد، و207 رسوم دخول السائق، 75 رسوم دخول مساعد السائق، 62 رسوم كشف عن المفرقعات، و337 رسوما عن اللوحات.

يشار إلى أن السوق الليبى هو أكبر الأسواق المستوردة للأسمنت من مصر، إذ كشفت بيانات الرقابة على الصادرات أن مصر صدرت أسمنت بـ 36.9 مليون دولار خلال الفترة من يناير إلى يونيو مقابل 7.7 مليون دولار بالفترة نفسها من العام الماضى، فيما بلغت صادرات السيراميك للسوق الليبى 27.1 مليون دولار بالنصف الأول من .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق