خبيرة: ارتفاع أسعار البترول عالميا يدعم قطاع البتروكيماويات بالبورصة

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
قالت حنان رمسيس خبيرة أسواق المال، إن ارتفاع أسعار النفط عالميا في مصلحة قطاع الكيماويات في خاصة الشركات التي تعمل في تكرير البترول مثل أموك وسيدي كرير والقلعة.

وتابعت: "ارتفاع الأسعار طوق نجاة لتلك الشركات والتي كان ادائها سلبي في الآونة الأخير بسبب الخسائر التي تحققها تلك الشركات أو تخلي البعض عن استخدام مصفاة كان متعاقد عليها مسبقا بسبب وجود فرص بديلة افضل وارخص واقرب أو بسبب عدم مصداقية من قبل الإدارة في الإعلان عن حصص ليست سليمة".

البورصة تخسر ٢.٣ مليار جنيه في ختام التعاملات

وأضافت أن ارتفاع أسعار النفط تأثيره لحظي ولن يستمر لمدة طويلة وذلك بسبب دخول أمريكا ووعود ترامب بتلبية فارق الاحتياج الذي لن تستطيع الإيفاء به.

واستطردت: "العديد من الدول العربية لديها احتياطي إستراتيجي من الممكن أن تستخدمة في الأزمات كذلك أمريكا لديها احتياطي إستراتيجي محتفظة به تحسب لأي مواقف سياسية قد تحدث في المنطقة كما حدث عام 73 وهذا ما دعا إلى انخفاض النفط بعد أن زاد خلال جلسة واحدة بأكثر من 19% مقتربا من سعر 70 دولارا".

وتوقعت خبيرة أسواق المال، استقرارا مؤقتا قبل انخفاض لسعر البرميل على المدى المتوسط والطويل والعودة لمستوياته السعرية مرة أخرى، مشيرة إلى أن الخاسر الوحيد هو شركة أرامكو والتي كانت بصدد طرح عالمي مما يقلل قيمة الصفقة إلى واحد ونصف تريليون دولار خاسرة نصف تريليون عن التقييم السابق للطرح من قبل بنوك الاستثمار العالمية.

تجدر الإشارة إلى أنه مازلنا قرب مناطق الدعوم عند مستويات 14800 وما زال الاتجاه صاعد على المدى المتوسط مادام المؤشر فرق مستويات 14500 ونتوقع الاتجاة صوب 15100 خلال الأسبوع القادم.

أما بالنسبة لمؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة لديه مناطق دعم عند مستويات 540 والتي نتوقع تكوين مراكز شرائية بالقرب منها ومعاودة الصعود خاصة أن أسعار الاسهم ما زالت جاذبة للشراء وتعد فرصة استثمار جيدة واستهداف مستوى 550 خلال الفترة القادمة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق