أخبار عاجلة

الصندوق السيادى: ندعم الشركات الصغيرة والمتوسطة عبر توفير فرص الاستثمار

الصندوق السيادى: ندعم الشركات الصغيرة والمتوسطة عبر توفير فرص الاستثمار
الصندوق السيادى: ندعم الشركات الصغيرة والمتوسطة عبر توفير فرص الاستثمار
قال عبد الله الأبياري رئيس قطاع الاستثمار فى صندوق مصر السيادى، علي هامش مشاركته فى قمة الشركات الناشئة "تكني سميت "، بالاسكندرية، إن الصندوق حريص علي المشاركة فى مثل هذه الفعاليات، التى يتواجد بها عدد كبير من المستثمرين والشركات الناشئة، حيث يعمل الصندوق على تشجيع الاستثمار بشكل عام والشركات الناشئة بشكل خاص، لذا ندخل كشريك أمثل مع القطاع الخاص.

 

 

وأضاف الأبياري، أن قمة "تكني"، تبحث مستقبل الشركات الناشئة، والتى عادة تصبح جزءا لا يتجزأ من الشركات الكبيرة، مثل ال "FinTech" والتمويل الصغير والمتناهي الصغر، وتشجيع هذا النوع من الاستثمار فى القطاعات المختلفة عبر شراكات مع القطاع الخاص، من خلال الدخول معهم لتحفيزهم وتشجيعهم علي الاستثمار، لنكون شريك داعم ومتواجد معهم، ودائما ما يدخل بحصة أقلية بنسبة تصل لنحو 10 إلي 20% لأن هدفنا هو أن يستثمر القطاع الخاص ويدير أكثر منا، كذلك إدخال تقنيات جديدة وتوطينها، والتوسع فى الأدوات التمويلية للشركات الصغيرة ومتناهية الصغر. 

 

وتابع بالقول: "يتم تشجيعهم عبر شراكات مع المستثمرين ومساعدتهم وتعريفهم بالفرص الاستثمارية الموجودة ومساعدتهم فى إزالة أي معوقات لذلك نشارك فى قمة تكني للشركات الناشئة".

 

كما أكد أن صندوق مصر السيادى لديه بروتوكول تعاون مع العديد من الصناديق السيادية لاسيما فى المنطقة العربية وغيرها، والهدف من هذه الشراكات، مساعدتها فى البحث عن الفرص الاستثمارية فى المجالات المهتمين بها، مثل شركات تهدف للاستثمار فى شركات رواد الأعمال وأخري تهتم بالشركات الكبيرة القائمة فى مجالات معينة، والصندوق يساعدهم علي ذلك عبر تعريفهم علي الشركات وإزالة العقبات، والدخول معهم فى شراكات لمساعدتهم علي الاستثمار وإدارة العملية الأستثمارية .

 

وانطلقت فعاليات قمة "تكني 2022" لريادة الأعمال خلال الفترة من 5 إلى 8 نوفمبر بمكتبة الإسكندرية، تحت رعاية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا) والشعبة العامة للاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا التابعة للاتحاد العام للغرف التجارية.

 

وبحسب وزارة الاتصالات، تعد القمة حدثا دوليا يركز على صناعات متعددة في مجال الاستثمار وريادة الأعمال، وتهدف إلى التأثير على عدة قطاعات وأصحاب الشركات الناشئة في منطقة البحر الأبيض المتوسط من خلال عرض تكنولوجيات مختلفة وسبل تطبيقها على كل صناعة.

 

كما تستقطب القمة أكثر من21 ألف مشارك وأكثر من 800 شركة ناشئة و180 مستثمرًا و300 متحدث من 70 دولة حول العالم، فضلًا عن إتاحة فعاليات المؤتمر عبر الإنترنت.

 

هذا وتعرض الشركات المشاركة أحدث منتجاتها، كما يعرض المتحدثون أكثر أفكارهم ابتكارًا، ويكتشف الحاضرون أحدث التطورات ويتبادلون الخبرات مع الخبراء العالميين.

 

وتشمل القمة العديد من ورش العمل تتراوح من مستوى المبتدئين إلى المستويات المتوسطة، ومن أبرزها ورش عمل حول تحسين المنتج لتهيئته للنمو، والنهج الشامل لإنترنت الأشياء، وتكنولوجيا البلوك تشين في عصر التكنولوجيا المالية، وأساسيات سلسلة التوريد، وخارطة الطريق لنجاح الشركات الناشئة، وغيرها من ورش العمل.

 

ويشارك في القمة عددٌ كبيرٌ من المسؤولين والمستثمرين ورواد الأعمال والخبراء المتخصصين في مجال التكنولوجيا والابتكار وريادة الأعمال وصناديق الاستثمار، وعددٌ من الجهات الحكومية والخاصة والحاضنات التكنولوجية ومسرعات الأعمال.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق ارتفاع الأسهم الأمريكية بختام تعاملات الأربعاء وتوقعات بإبطاء رفع الفائدة
التالى البورصة: تنفيذ صفقة على شركة مينا للقرى السياحية بقيمة 97 مليون جنيه