التخطيط: الانتهاء من 6 مراكز من المشروع القومى لتجميع وتصنيع مشتقات البلازما

التخطيط: الانتهاء من 6 مراكز من المشروع القومى لتجميع وتصنيع مشتقات البلازما
التخطيط: الانتهاء من 6 مراكز من المشروع القومى لتجميع وتصنيع مشتقات البلازما

يعد مشروع تجميع وتصنيع بلازما الدم، أحد اهم مشروعات الامن القومى ويضع مصر ضمن الدول المتقدمة ويجعلها قادرة على   المنافسة العالمية في هذه الصناعة .

 

واوضح تقرير لوزاره التخطيط والتنمية الاقتصادية انه تم الانتهاء من تجهيزات 6 مراكز من المشروع القومي لتجميع وتصنيع مشتقات البلازما:وهما (العجوزة، العباسية، دار السلام، طنطا، الإسكندرية، المنيا)، وجاري تنفيذ 4 مراكز أخرى (دمياط، سوهاج، المنوفية، الإسماعيلية). لتأمين الاحتياجات من مشتقات البلازما.

 

ويساهم المشروع في توفير العملة الصعبة بالنظر حيث أن مصر تستورد مشتقات البلازما بمبالغ تتراوح بين 32 و35 مليون دولار سنويا

 

وسيخدم المشروع 9 أمراض مزمنة أبرزها الكلى والكبد وبعض أمراض القلب والهيموفيليا والمناعة وسرطان الدم 

 

ويحظى مشروع تجميع وتصنيع بلازما الدم، اهتمام كبير من قبل الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية يستهدف نقل وتوطين الخبرات فى مجال مشتقات بلازما الدم، وصولاً لتحقيق الاكتفاء الذاتي من هذه المنتجات الحيوية، والتى من شأنها الارتقاء بمستوى الرعاية الصحية المقدمة لمختلف المواطني

 

وتولي الدولة المصرية اهتماماً كبيراً بتنمية المواطن المصري والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة له في كافة النواحي، إيماناً منها بأن المواطن هو المحور الحقيقي للتنمية، ويظهر ذلك جلياً في حجم المخصصات المالية والاستثمارات العامة الموجهة لبناء الإنسان خ لال الثمان سنوات السابقة(14/2015، 21/2022)، حيث وجهت الدولة من الموازنة العامة ما يزيد عن 1.88 تريليون جنيه، بمعدل نمو بلغ 187%، مُقارنة بالثمان سنوات التي سبقتها (06/2007 –13/2014)، فضلاً عن تجاوز الاستثمار العام 348 مليار جنيه خلال الفترة (14/2015- 21/2022)، بنسبة نمو 390% مقارنةً بالفترة (06/2007 – 13/2014). 

 

ويتناول التقرير التالي بشكلٍ مُفصل جهود الدولة في تنفيذ50 برنامجاً ومبادرةً تنموية، وأكثر من 200 مشروعاً استراتيجياً تم تنفيذها في قطاعات الصحة والتعليم والشباب والرياضة والخدمات الثقافية، خلال الثمان سنوات الماضية.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق استراليا تتخذ حزمة عقوبات اتجاه روسيا لهذا السبب
التالى 9 مليارات ريال فائض.. توقعات ميزانية السعودية لعام 2023