أخبار عاجلة

مصرية تفوز بمنصب مفوض الاتحاد الإفريقي للبنية التحتية والطاقة للمرة الثانية على التوالي

مصرية تفوز بمنصب مفوض الاتحاد الإفريقي للبنية التحتية والطاقة للمرة الثانية على التوالي
مصرية تفوز بمنصب مفوض الاتحاد الإفريقي للبنية التحتية والطاقة للمرة الثانية على التوالي

فازت الدكتورة أماني أبو زيد بمنصب مُفوض البنية التحتية والطاقة بالاتحاد الأفريقي لمدة أربع سنوات، وستتولى مسئولية قطاعات الطاقة والنقل والسياحة، وكذلك تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وحققت دكتورة أماني أبو زيد فوزًا كبيرًا على منافسيها، حيث حصلت على أصوات 50 دولة أفريقية من 55 دولة أعضاء في الاتحاد الأفريقي، وهو ما يؤكد نجاحها خلال توليها منصب مفوض البنية التحتية والطاقة بالاتحاد الأفريقي خلال الفترة من 2017 – في كل المشروعات التي من شأنها تحقيق التنمية في كل الدول الأفريقية.

وتقدم البنك التجاري الدولي ومجلس إدارته وإدارته التنفيذية وموظفيه بخالص التهاني إلى، د. أماني أبو زيد عضو مجلس إدارة البنك بمناسبة إعادة انتخابها وفوزها بالمنصب.

وقد قام السفير أسامة عبد الخالق سفير مصر لدى إثيوبيا ومندوبها الدائم لدى الاتحاد الأفريقي بالإعلان عن إعادة انتخاب الدكتورة أبو زيد يوم السبت الموافق 6 فبراير .

جدير بالذكر أن مفوضية الاتحاد الأفريقي (AUC) هي الأمانة العامة للاتحاد الأفريقي والتي تقوم بتنفيذ الأنشطة اليومية للاتحاد، وتتألف المفوضية من الرئيس ونائب الرئيس وثمانية مفوضين، بالإضافة إلى مجموعة من الموظفين.

وتقود إدارة البنية التحتية والطاقة بتنفيذ برامج البنية التحتية لأجندة عام 2063 وأنشطة الاتحاد الأفريقي بهدف تعزيز وتنسيق وتنفيذ ورصد البرامج والسياسات المتعلقة بتطوير البنية التحتية، والنقل، وموارد الطاقة، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والخدمات البريدية والسياحة، وذلك على المستوى الإقليمي والقاري.

وتحظى الدكتورة أبو زيد بخبرة عملية تربو على 30 عامًا من شغل مختلف المناصب القيادية في كبرى المؤسسات الدولية المعنية ببرامج بالتنمية، حيث قامت بإدارة مجموعة من كبرى البرامج التنموية، ومن بينها إدارة أكبر محفظة عمليات تابعة لبنك التنمية الأفريقي (AfDB).

وحصلت على العديد من الشهادات من مختلف الهيئات التعليمية والجامعات الدولية، ومن بينها بكالوريوس الهندسة الكهربائية من جامعة القاهرة، ودرجة الماجستير في إدارة الأعمال من الجامعة الدولية الفرنسية للتنمية الافريقية، وأيضاً درجة الماجستير في الإدارة العامة من جامعة (هارفارد)، ودرجة الدكتوراه في التنمية الاقتصادية والاجتماعية من جامعة (مانشستر) بالمملكة المتحدة.

وحصدت أبو زيد العديد من الجوائز التقديرية الدولية بما في ذلك “الوسام العلوي” من جلالة ملك المغرب محمد السادس، فضلًا عن اختيارها من جانب الاتحاد الأوروبي كأحد القيادات الشابة الدولية.

وتعد الدكتورة أبو زيد عضوًا في عدد من اللجان الدولية، من بينها لجنة النطاق العريض للقادة العالميين من أجل التنمية المستدامة، بالإضافة إلى شغلها عضوية مجلس إدارة مبادرة النظام حول تشكيل مستقبل الطاقة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الفجر ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الفجر ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى حملات مناهضة مستمرة... هل ينجح المجتمع المدني في وقف تعديلات قانون العمل الأردني؟