أخبار عاجلة
رضا عبد العال يخضع لعملية قلب مفتوح -
كوكب الأرض على موعد مع كويكب "يوم القيامة" -

هالة السعيد: إعداد أول متابعة لتخطيط قضايا البعد الاجتماعي

هالة السعيد: إعداد أول متابعة لتخطيط قضايا البعد الاجتماعي
هالة السعيد: إعداد أول متابعة لتخطيط قضايا البعد الاجتماعي
كشفت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية،  عن إعداد أول دليل متابعة عن "التخطيط المستجيب لقضايا النوع الاجتماعي"، والذي يعمل على دمج البعد الاجتماعي في الخطط التنموية.
ولفتت السعيد ، خلال خلال إلقائها بيانًا حول موقف الوزارة بشأن تنفيذ برنامج الحكومة  بالجلسة التشريعية الثانية والعشرين بالدورة الحالية لمجلس النواب، إلي إطلاق مُؤشّر "جودة الحياة: الاحتياجات الأساسية" لقياس أثر مُبادرة "حياة كريمة" على تحسين مستوى معيشة المواطنين، موضحة أن تقرير منتصف الـمُدّة الذي تم إعداده مُؤخّرًا كشف عن انخفاض متوسط معدل الفقر بحوالي 14 نقطة مئوية، وتوقّع تحسّن معدل إتاحة الخدمات الأساسية بـ 18 نقطة مئوية في قرى المرحلة الأولى البالغ عددها 143 قرية، مشيرة إلي إطلاق أول منظومة إلكترونية مُتكاملة لإعداد خطة مبادرة "حياة كريمة" ومتابعة تنفيذ المشروعات وقياس الأثر التنموي للمبادرة.
وأوضحت السعيد  أن الوزارة تتولي مهام الأمانة الفنية للجنة " تنظيم الاقتراض الخارجي والحد منه" بداية من عام 2019، حيث يرأس اللجنة الدكتور رئيس مجلس الوزراء، وتهدف اللجنة لضبط الاقتراض الخارجي في حدود ما هو مطلوب للقيام بمشروعات تسهم في نقل وتوطين التكنولوجيا، أو تشتمل على مكون أجنبي.

وعن تنويع مصادر التمويل لخطط وبرامج التنمية أوضحت السعيد أن الوزارة تعمل جاهدةً لتنويع مصادر تمويل الخطط والبرامج التنموية، من خلال توسيع قاعدة التمويل بالـمُشاركة مع القطاع الخاص والمجتمع المدني والصناديق السيادية الإقليمية والدولية، متابعه أن الوزارة اضطلعت في سبيل ذلك بعدد من المهام واتخذت عددًا من الخطوات، تضمنت إنشاء صندوق مصر السيادي في عام 2018 حيث كانت هناك ضرورة لإنشاء كيان اقتصادي كبير قادر من خلال الشراكة مع شركات ومؤسسات محلية وعالمية على زيادة الاستثمار والتشغيل والاستغلال الأمثل لأصول وموارد الدولة لتعظيم قيمتها وإعطاء دفعة قوية للتنمية والحفاظ على حقوق الأجيال القادمة.

وأوضحت السعيد أن الصندوق قام  بإنشاء أربعة صناديق فرعية في مجالات تتسق مع أولويات الدولة في "الخدمات الصحية، والبنية الأساسية، والخدمات المالية والتحول الرقمي، والسياحة والاستثمار العقاري.

وأضافت أن النشاط الاستثماري للصندوق بدأ بعقد  العديد من الشراكات تضمنت المشاركة في تأسيس الشركة الوطنية المصرية لصناعات السكة الحديدية؛ لدعم وتنفيذ التوجّه العام للدولة بشأن تعميق وتوطين صناعة السكة الحديد، وبخاصة الوحدات الـمُتحرّكة، بما يُؤمّن مُتطلّبات الدولة ويُولّد الفرص الواعدة للتصدير.

وتابعت السعيد أن الصندوق وضع منذ إنشائه خطة لإعادة استغلال الأصول المنقولة إليه لتعظيم قيمتها والعائد منها، وأولها مبنى مجمع التحرير لما له من أهمية تاريخية وموقع مميز، موضحة أنه تم البدء في بحث ودراسة كيفية استغلال المبنى، وكذا آلية تطوير المبنى لتحقيق التكامل بين كافة جهود التطوير التي تتم في منطقة وسط البلد بشكل عام وخاصة مشروع "إعادة إحياء القاهرة الخديوية" من خلال خلق استخدامات متنوعة تشمل نشاط فندقي، وخدمي ، وإداري، وتجاري، ليصبح جزءًا من إعادة احياء قلب القاهرة النابض بالنشاط التجاري والثقافي ويكون عنصرًا للجذب السياحي للمنطقة.

كما لفتت السعيد إلى توقيع الصندوق شراكة في فبراير مع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، وأضافت السعيد أن الهيئة المصرية للشراء الموحد تحالفت مع صندوق مصر السيادي لهيكلة وتمويل مشروع إنشاء مخازن استراتيجية على مستوى الجمهورية من أجل خلق كيان يدير المخازن عن طريق متخصصين في مجال الإدارة والخدمات اللوجيستية و تطبيق معايير الجودة العالمية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق بورصة قطر تتراجع للأسبوع الثالث على التوالى.. وتخسر 8.3 مليار ريال فى 5 جلسات
التالى الغرفة التجارية: مخزون ياميش رمضان كاف والأسعار ارتفعت بمتوسط 10%