يفقد 6% من قيمته أمام الجنيه آخر 3 أشهر

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
فقد الأمريكى أمام الجنيه بما يساوى 6% من قيمته في أقل من 3 أشهر لعدة عوامل أساسية، منها تحسين موارد النقد الأجنبي وتوافر العملة الأمريكية بالبنوك مما جعل العرض أكثر من الطلب.

وانخفض الدولار إلى أدنى مستوى له منذ نحو عامين تقريبا ليسجل نحو 17.34 جنيه للشراء و17.44 جنيه للبيع، مقابل نحو 17.98 جنيه للشراء و17.88 جنيه للبيع، بنهاية العام الماضى 2018.

وعزا من موقف تحسن الجنيه أمام الورقة الخضراء ارتفاع الاحتياطي النقدى الأجنبي الذي وصل إلى مستويات تاريخية غير مسبوقة ليسجل نحو 44.060 مليار دولار أمريكي نهاية شهر فبراير الماضى، كما أن ارتفاع تحويلات المصريين العاملين بالخارج كان من أهم الأسباب التي دفعت إلى تحسن الجنيه حيث بلغ إجمالى تحويلات المصريين العاملين في الخارج زاد 3.1% في 2018 لتصل إلى 25.5 مليار دولار مقابل 24.7 مليار دولار في 2017.

ومن ضمن الأسباب التي دفعت إلى تحسن الجنيه ارتفاع إيرادات قطاع السياحة حيث تشير البيانات الحكومية إلى، أن إيرادات من السياحة ارتفعت خلال أول 3 أشهر من العام المالى الجارى بنسبة 45.7% مقارنة بنفس الفترة من عام 2017/2018، فقد سجلت إيرادات مصر من السياحة خلال الفترة من يوليو إلى سبتمبر من عام 2018- نحو 3.93 مليار دولار مقابل نحو 2.7 مليار دولار في نفس الفترة من العام السابق.

ونتيجة للتحسن المستثمر في تدفقات النقد الأجنبي، فقد زاد المعروض الدولارى لدى البنوك الأمر الذي أدى إلى تحسن العملة المحلية وارتفاع الاحتياطي النقدى للبلاد.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق