أخبار عاجلة
«التجارة»: عازمون على إيجاد حلول للتحديات -
يا الأخضر.. التأهل ليس مستحيلاً -
فحص جياد «قفز السعودية» في الجنادرية -
هدم فندق «ميسي» في برشلونة! -

ارتفاع عالمى ومحلى.. أسعار الذهب اليوم الخميس 28 أكتوبر فى مصر

ارتفاع عالمى ومحلى.. أسعار الذهب اليوم الخميس 28 أكتوبر فى مصر
ارتفاع عالمى ومحلى.. أسعار الذهب اليوم الخميس 28 أكتوبر 2021 فى مصر
أسعار الذهب اليوم في مصر تسجل ارتفاع ملحوظ في البورصات العالمية وفي السوق المحلي، ليواصل الذهب تسجيل قفزاته السعرية، بعد هبوط اليومين الماضيين، ونستعرص في سياق السطور التالية كافة التطورات التي تشهدها أسعار الذهب اليوم الخميس في مصر، للأعيرة الذهب المتداولة.

 

 

أسعار الذهب اليوم في مصر

يسجل سعر الذهب اليوم في مصر لعيار 21 ارتفاعا ملحوظا إلي مستويات 786 جنيها للجرام مع توقعات بتحركات أخري للأسعار، وهنا الارتفاع المسجل حتي الآن في سعر الذهب اليوم من عيار 21 يتجاوز جنيهين وقت صياغة هذه السطور، وهناك إمكانية لزيادة أخري في أسعار الذهب اليوم.

 

أسعار الذهب اليوم المنشورة في سياق هذا التقرير غير مضاف عليها سعر المصنعية الخاصة بكل مشغول ذهبي، والتي تعتبر تكلفة التصنيع، وهنا السعر المنشور عن الذهب اليوم الخميس 28 أكتوبر يعتبر سعر الذهب الخام دون أية إضافات أو رسوم أخري.

 

أسعار الذهب في البورصات العالمية تسجل زيادات ملحوظه منذ مساء أمس الأربعاء، حيث تخطي سعر اونصة الذهب عالمياً مستويات 1800 دولار وهو أقرب نقطة مقاومة في الذهب، وجاء ارتفاع أسعار الذهب في البورصات نتيجة طبيعية الي استمرار تضرر الاقتصاد العالمي جراء الموجة التضخمية الكبيرة التي يعاني منها العالم.

 

 

أسعار الذهب اليوم الخميس 28 أكتوبر 2021 بالتفاصيل

وننشر أسعار الذهب المسجلة الآن في السوق المصري، وفق آخر تطورات ومستجدات سوق الذهب، وبحسب الأسعار الرسمية المعلنة للذهب من التجار والمصنعين وشعبة المعادن الثمينة، وقد نجد بعض الاختلافات التي قد تتراوح بين جنيه إلي 2 جنيه فقط.

 

 

عيار 18 يسجل 674 جنيها للجرام.

 

عيار 21 يسجل 786 جنيها للجرام.

 

عيار 24 يسجل 898 جنيها للجرام.

 

الجنيه الذهب 6288 جنيها.

 

أونصة الذهب 1805 دولارات.

 

أكد ممدوح عبد الله الخبير بأسواق المعادن الثمينة، أن الذهب ذات الصناعة المحلية أصبح بجودة تفوق الذهب المستورد، مشيراً إلى أهمية التوعية بضرورة شراء الإنتاج الوطني بدلا من الاستيراد، وذلك لأن المصانع المصرية الآن تقدم إنتاجها بما يفوق الأجنبي من حيث الفينيش النهائي وكذلك إمكانية إعادة بيع المنتج الوطني بالفصوص.

 

وأضاف في تصريحات خاصة، أن المنتجات الذهب المستوردة عند إعادة بيعها يتعرض المستهلك لخسارة كاملة المصنعية وخسارة من الوزن الأصلي للقطعة الذهب لأن المنتج المستورد لا يتم إعادة بيعه بالفصوص، لذلك يخسر المستهلك الفصوص أي كان وزنها.

 

وأوضح أن السوق استقبل خلال الشهر الماضي كميات كبيرة من الذهب المستورد، وهذا بالطبع يأكل من حصة المنتج المحلي، ولابد هناك توعية المستهلك بأن الصناعة الوطنية في الذهب أفضل من المستورد، بسبب حجم الخسائر التي يتعرض لها عند إعادة البيع.

 

وأكد أن السوق المصري به تشكيلات ضخمة من منتجات أعيرة 18 و21 للمصانع المختلفة والتي يتم حالياً وضعها في المعارض وتتفوق في الشكل والجودة على الإنتاج المستورد سواء كان من إيطاليا أو من تركيا او من أي دولة أخري.

 

وأشار إلى أن الطلب حاليا متراجع على الذهب بصورة واضحة مع فترة دخول الدراسة وانشغال الأسر المصرية بمصروفات متعددة مما يقلل من الطلب على الذهب، لافتاً إلى أن السوق يشهد طرح موديلات جديده بأسعار تتناسب مع المرحلة الحالية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق 3 عوامل ترفع أسعار الأرز 200 دولار للطن
التالى «التجارة»: عازمون على إيجاد حلول للتحديات