بركات صفا: حملات المقاطعة لن توثر على الاستثمار بالقطاع التجاري

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
قال بركات صفا، عضو الغرفة التجارية بالقاهرة، إن لجوء المستهلك إلى مقاطعة الشراء يعود في المقام الأول إلى المبالغة في أسعار السلعة وتقديمها بأسعار تفوق إمكانيات الكثير من المستهلكين، مشيرا إلى أن أغلب حملات المقاطعة كانت تدعو لمقاطعة السلع المرتفعة بشكل كبير لحساب التاجر أو الوكلاء في ، وكذلك اللحوم.

وأضاف لـ«»، أن المقاطعة حق للمستهلك في مواجهة جشع البعض من التجار والتصدي لهم، مشيرا إلى أن السلع التي تقدم بهوامش ربح معقولة للتجار وبسعر التكلفة الحقيقة لن يقطعها المستهلك.

ونفى عضو الغرفة التجارية أن يكون لهذه الحملات أي تأثير على الاستثمار في القطاع التجاري داخل السوق المصرى، مشيرا إلى أن المستثمر الذي يرغب في المنافسة والعمل في السوق المصرى وتقديم أسعار عادلة للمستهلكين ويعمل في جو فيه تنافسية لن يتأثر بأي حملات مقاطعة، بل ستؤدي إلى زيادة المستثمرين الجادين والذين لا يرغبون سوى في تقديم السلع بجودة عالية وأسعار مناسبة وهو ما يضمن لهم الاستمرار في السوق المصرى.

وأطلق المصريون خلال الفترة الأخيرة حملات للمقاطعة لبعض المنتجات، وعلي رأسها حملة "" لمواجهة ارتفاع أسعار السيارات، و"خليها تحمض" لمواجهة غلاء أسعار الخضراوات الفاكهة، و"خليها تعفن" لمواجهة غلاء اللحوم، وأيضا "خليها تعنس" لمواجهة تكاليف الزواج الباهظة، وبالفعل حققت تلك الحملات صدى كبيرا في مواقع التواصل الاجتماعي لمواجهة المغالاة في الأسعار والتي طالت السلع الأساسية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق