ارتفاع جماعى لمؤشرات البورصة المصرية بمستهل تعاملات جلسة الاثنين

ارتفاع جماعى لمؤشرات البورصة المصرية بمستهل تعاملات جلسة الاثنين
ارتفاع جماعى لمؤشرات البورصة المصرية بمستهل تعاملات جلسة الاثنين

استهلت البورصة المصرية، تعاملات جلسة اليوم الاثنين، أولى جلسات شهر فبراير، بارتفاع جماعي للمؤشرات، وذلك بعدما أغلقت أمس على تراجع.

 

ارتفع مؤشر "إيجي إكس 30" بنسبة 0.22% ليصل إلى مستوى 11571 نقطة، وصعد مؤشر "إيجي إكس 50" بنسبة 0.05% ليصل إلى مستوى 2367 نقطة، وقفز مؤشر "إيجي إكس 30 محدد الأوزان" بنسبة 0.3% ليصل إلى مستوى 14111 نقطة، وزاد مؤشر "إيجي إكس 30 للعائد الكلي" بنسبة 0.09% ليصل إلى مستوى 4447 نقطة.

 

كما ارتفع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة "إيجي إكس 70 متساوي الأوزان" بنسبة 0.35% ليصل إلى مستوى 2364 نقطة، وصعد مؤشر "إيجي إكس 100 متساوي الأوزان"، بنسبة 0.27% ليصل إلى مستوى 3382 نقطة.

 

وفي سياق متصل أعلنت إدارة البورصة المصرية، إيقاف التداول على 4 شركات، لمدة 10 دقائق لتجاوزها نسبة الـ5% صعوداً أوهبوطاً خلال جلسة تداول اليوم الاثنين، وهم راية القابضة للاسثمارات المالية، جلاكسو سميثكلاين، الإسكندرية للغزل والنسيج (سبيينالكس)، سبيد ميديكال.

 

وفي السياق ذاته تباينت تعاملات الداخليين والمساهمين الرئيسين والمجموعات المرتبطة بهم خلال جلسة تداول أمس الأحد، إذ باع مجلس إدارة شركة الإسماعيلية الجديدة للتطوير والتنمية العمرانية- شركة منقسمة، 14918 سهم، وباع نظام الاثابة والتحفيز للعاملين بشركة السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار-سوديك 30863 سهم، كما باعت مجموعة مرتبطة بشركة أصول للوساطة في الأوراق المالية 3.75 مليون سهم، فيما اشترى مجلس إدارة شركتي المهندس للتأمين، سي أي كابيتال القابضة للاستثمارات المالية 290 سهم، 32658 سهم، على التوالي.

 

في سياق آخر أعلنت شركة أوراسكوم كونستراكشون بي. إل. سي، إضافة عقود جديدة بحوالي 920 مليون دولار أمريكي في الربع الرابع من عام ، وبذلك تصل قيمة العقود الجديدة في نهاية عام 2020 إلى 2.9 مليار دولار أمريكي، مما يعكس جهود الشركة الناجحة في إضافة مشروعات ذات جودة والحفاظ على مستوى المشروعات تحت التنفيذ على مدار العام، كما وصل إجمالي قيمة المشروعات تحت التنفيذ المتوقعة 5.3 مليار دولار أمريكي في 31 ديسمبر 2020.

 

وتمثل المشاريع في جمهورية مصر العربية 62% من إجمالي قيمة العقود الجديدة المبرمة خلال الربع الرابع من عام 2020 والتي يمثل الجزء الكبير منها في قطاع النقل، في حين تمثل العقود الجديدة في الولايات المتحدة الرصيد المتبقي وتشمل الحصة الكبيرة في قطاع مراكز البيانات.

 

في سياق منفصل أعلنت عدد من الشركات المدرجة بالبورصة المصرية، عن نتائجها المالية خلال النصف الأول من العام المالي 2020/، وحققت شركة مطاحن مصر الوسطى، صافي ربح بلغ 47.5 مليون جنيه خلال الفترة من يوليو حتى نهاية ديسمبر الماضي، مقابل أرباح بلغت 47 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام المالي الماضي، وتراجعت مبيعات الشركة خلال الستة أشهر لتصل إلى 253.9 مليون جنيه بنهاية ديسمبر، مقابل 266.17 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام المالي الماضي.

 

وحققت شركة مطاحن وسط وغرب الدلتا، صافي ربح بلغ 68.66 مليون جنيه خلال الفترة من يوليو حتى نهاية ديسمبر الماضي، مقابل أرباح بلغت 75.12 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام المالي الماضي، وارتفعت مبيعات الشركة خلال الستة أشهر لتصل إلى 543.11 مليون جنيه بنهاية ديسمبر، مقابل 513.46 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام المالي الماضي.

 

فيما أعلنت شركة جلاكسو سميثكلاين، تلقي جلاسكو جروب ليمتد ( المساهم الرئيسى)، خطاباً من الشركة العربية للصناعات الدوائية والمستلزمات الطبية (اكديما مصر ) تبدى فيه رغبتها فى تقديم عرض بخصوص الاستحواذ المحتمل على حصة المساهم الرئيسى فى الشركة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.