أخبار عاجلة

مدير صندوق النقد: مصر تعاملت بشكل جيد مع جائحة كورونا بدعم القطاعات المتضررة

مدير صندوق النقد: مصر تعاملت بشكل جيد مع جائحة كورونا بدعم القطاعات المتضررة
مدير صندوق النقد: مصر تعاملت بشكل جيد مع جائحة كورونا بدعم القطاعات المتضررة

أشاد صندوق النقد الدولى، في التقرير نصف السنوي الصادر من مكتب الدكتور محمود محيى الدين المدير التنفيذي، بما قامت به مصر لمواجهة جائحة كورونا.

وقال التقرير الصادر حديثا - الإصدار الأول من تقرير العضوية لصندوق النقد النصف سنوى، إنه في في 18 ديسمبر ، انتهى المجلس التنفيذي من المراجعة الأولى لبرنامج الإصلاح الاقتصادي المصري المدعوم بترتيب احتياطي مدته 12 شهرًا (SBA)، موضحا أن مصر تمكنت من التعامل مع جائحة COVID-19 ، وما يرتبط به من تعطيل للنشاط الاقتصادي بشكل جيد، من خلال اعتماد تدابير استباقية لتلبية الاحتياجات الصحية والاجتماعية ودعم القطاعات الأكثر تضرراً بشكل مباشر من الأزمة.

أضاف التقرير، أن المجلس التنفيذي وافق على اتفاقية الاستعداد الائتماني لمدة 12 شهرًا، في 26 يونيو 2020 بمبلغ 5.2 مليار دولار أمريكي ، لدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي للسلطات خلال أزمة COVID-19، لافتا أنه في 11 مايو 2020 وافق المجلس التنفيذي على طلب مصر للحصول على مساعدة مالية طارئة بقيمة 2.772 مليار دولار، لتلبية الاحتياجات العاجلة لميزان المدفوعات الناشئة عن الوباء.

 

وفيما يتعلق بالعراق، ذكر أنه في 8 فبراير ، اختتم المجلس التنفيذي مشاورات المادة الرابعة مع العراق، حيث لاحظ المديرون التنفيذيون أن الوباء والانخفاض الحاد في عائدات النفط قد أدى إلى تفاقم الهشاشة الاجتماعية والاقتصادية الكبيرة في العراق.

وأشار المجلس التنفيذي، إلى الجهود المبذولة لتقوية استجابة السياسة الصحية، وتعزيز شبكات الأمان الاجتماعي ، وتقليل العجز المالي والخارجي ، لكنهم حذروا من أن المخاطر على التوقعات الاقتصادية لا تزال كبيرة وسط بيئة اجتماعية وسياسية صعبة.

ورحب المديرون، بالإصلاحات المالية التي حددتها السلطات في الكتاب الأبيض، وشجعوا على تحديد الأولويات بعناية، والتنفيذ السريع مع تقليل التأثير على الفئات الضعيفة.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق آه من الفراق!
التالى تعرف على خطة الصناعة المصرية بالمرحلة الثانية للإصلاح الاقتصادى