المنظمة العربية للسياحة: جائحة كورونا تتطلب الأخذ بالحلول التكنولوجية

المنظمة العربية للسياحة: جائحة كورونا تتطلب الأخذ بالحلول التكنولوجية
المنظمة العربية للسياحة: جائحة كورونا تتطلب الأخذ بالحلول التكنولوجية

شاركت المنظمة العربية للسياحة في الملتقى السعودي للإرشاد السياحي 2021م , الذي عقد اليوم عبر الاتصال المرئي.

أوضح المتحدث الرسمي للمنظمة العربية للسياحة الدكتور وليد علي الحناوي، وفقا لما نشرته وكالة الأنباء السعودية، أن المنظمة اتخذت "التحول الرقمي نحو سياحة عربية آمنة" شعارًا لـ"يوم السياحة العربي" 25 فبراير، مشيرًا إلى أن ما تعرضت له صناعة السياحة على مستوى العالم من تداعيات جراء جائحة كورونا تحتم على الجميع البحث عن الحلول التكنولوجية المتطورة التي تتناسب مع الواقع السلبي الذي فُرض على هذه الصناعة الكبرى.

وأكد أن صناعة السياحة بالمستقبل القريب لن يتم تقييمها بالكمّ حول أعداد السائحين، بل ستقيم بالكيف حول ما قُدم للسائحين من خدمات ومدى جودتها أو تطويرها تكنولوجيًا مع الالتزام بالإجراءات الصحية التي يجب توفيرها من خلال خدمات تقدم من وصول السائح حتى تنفيذ جميع برامجه السياحية ومغادرته، لافتا النظر إلى أن التحول الرقمي أصبح هدفا إستراتيجيا يجب أن يسعى لتحقيقه عالمنا العربي ليكون بمصاف الدول المتقدمة بهذه الصناعة ليحظى بما يستحقه من خلال عودة للسياحة الآمنة.

وأشار إلى أن الأرقام والإحصائيات التي من المتوقع أن يسهم التحول الرقمي في الطيران والسفر والسياحة في توليدها لقيم مضافة لقطاع السياحة قد تصل إلى 305 مليارات دولار خلال المدة من 2020م إلى 2025م ، إلى جانب إيجاد فوائد غير مباشرة بقيمة 700 مليار دولار من خلال التقليل من الأثر البيئي وتعزيز السلامة والأمن، كما أنه من المتوقع أن يشهد قطاع السياحة انتقالا انتقائيا للوظائف الحالية، يقابله استحداث فرص عمل جديدة تعتمد على مهارات العصر الرقمي الجديد.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.