أخبار عاجلة
عام / مصر تسجل 581 إصابة جديدة بفيروس كورونا -

تعرف على جلسة نهاية الأسبوع في البورصة المصرية

تعرف على جلسة نهاية الأسبوع في البورصة المصرية
تعرف على جلسة نهاية الأسبوع في البورصة المصرية

أنهت البورصة المصرية، تعاملات جلسة أمس الخميس، جلسة نهاية الأسبوع بتراجع جماعي للمؤشرات، بضغوط مبيعات عربية أجنبية. 

 

في البداية تقول حنان رمسيس خبير أسواق المال بالبورصة المصرية في تصريحات خاصة لعدسة صدى البلد أداء البورصة في الأسبوع المنتهي أمس  مازال مؤشر البورصة لا يستطيع كسر مستوي ١١٦٠٠ نقطة الذي كل ما يصل له ينخفض منه مره اخرى.

وتابعت رمسيس نحن في هذا الأسبوع في منطقة ١١٤٢٢ نقطة ويوجد لدينا ٧ جلسات انخفاض أو تباين في أداء المؤشر لقد وصل المؤشر الرئيسي للبورصة في الفترة السابقة إلى ١١٥٦٢ نقطة وفي هذا الأسبوع ينخفض إلى ١١٤٢٢ ونرى أن المؤشر لا يستطيع الصمود في الفترة الحالية.

وأوضحت حنان رمسيس أن الأسباب تعددت لانخفاض المؤشر منها تقسيم سهم شركة أوراسكوم إلى سهمين وهم أدائهم غير واضح بالمرة والإقبال الأكثر على السهم المتعلق بالاستثمار اما السهم الآخر المتعلق باوارسكوم المالية الإقبال عليه ضعيف نوعا ما وفي نوع من اللبس لفئات من المتعاملين كما إيقاف السهم على التداول إثر على السيولة المالية بشكل كبير جدا.

وأشارت رمسيس أن كان يوجد تباين أيضا في أداء المؤشرات الفرعية في تداولات البورصة يوم في الارتفاع ويوم آخر في الانخفاض وكان في بعض الأحيان بيتم تسوية المراكز الشرائية من قبل المتعاملين الأفراد، المؤشر ٧٠ ارتفع بنسبة 0.35٪  في حدود ٩ نقاط ليصل إلى ٢٣٦٨ نقطة وهي نقاط منخفضة مقارنة بالفترة السابقة.

وبلغ حجم التداول على الأسهم 809.9 مليون ورقة مالية بقيمة 1.3 مليار جنيه، عبر تنفيذ 46.4 ألف عملية لعدد 192 شركة، وسجلت تعاملات المصريين 84.39% من إجمالي التعاملات، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 10.98%، والعرب على 4.63% خلال جلسة تداول اليوم، واستحوذت المؤسسات على 26.59% من المعاملات فى البورصة، وكانت باقى المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 73.40%.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق مطالبات بعمل صندوق للتأمين التكافلى على المحاصيل الزراعية
التالى حملات مناهضة مستمرة... هل ينجح المجتمع المدني في وقف تعديلات قانون العمل الأردني؟