تكنولوجيا أوروبية تتيح التحكم في سرعة الجديدة

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
كشف الاتحاد الأوروبي عن عزمه على خطة مستقبلية لتطبيق تكنولوجيا متطورة على الحديثة المباعة في أوروبا تعمل على الحد من القيادة بسرعات كبيرة، يرجع ذلك إلى ازدياد الحوادث الخطيرة القاتلة الناتجة عن السرعات الزائدة على الطرق.

على الرغم من تنفيذ القوانين الصارمة للمرور والعقوبات الشديدة للمخالفين مع عدم التهاون في تطبيق اشتراطات السلامة التي تتخذها دول الاتحاد الأوروبي إلا إن أرقام حوادث المرور القاتلة لم تتغير منذ عام 2012، وهو ما دعا المفوضية الأوروبية لاقتراح إجراءات جديدة للحد من هذه الحوادث القاتلة .

وبحسب الخطة التي وضعتها المفوضية الأوروبية، فإنه سوف يتم تطبيق التقنية المتطورة الجديدة للحد من السرعات في السيارات الحديثة بحلول عام .

وقد أكدت الشركات المصنعة للسيارات على توفر هذه التقنية الجديدة بالفعل، كما أشاروا الى أن بعض عناصر تلك التقنية موجود حاليًا في السيارات الجديدة المتوفرة بالأسواق.

وتعمل التقنية المتطورة الجديدة على الحد من السرعات بطريقة فعّالة، حيث تقوم محددات السرعة المزمع استخدامها على مراقبة سرعة السيارة بالعمل على مقارنتها بالسرعات القصوى المحددة للشوارع وتحذر السائق إذا تخطى السرعة القانونية.

في حالة عدم الاستجابة تقطع أدوات المراقبة قدرة المحرك لخفض سرعة السيارة، لكن في حال الحاجة لتخطي سيارات أخرى يمكن تعطيل هذه التقنية عن طريق الضغط الشديد على دواسة البنزين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق