العنصرية تضرب عملاق الأمريكي.. مشانق وكتابات على جدران المصنع.. صور

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أعلنت شركة "جنرال موتورز" أكبر منتج للسيارات في الولايات المتحدة والتي يتفرع منها علامات "شيفروليه" و"كاديلاك" و"جي إم سي" و"أوبل" وغيرها، عن مكافأة قدرها 25 ألف دولار؛ لأي شخص لديه معلومات عن المشانق المعلقة والكتابات العنصرية على الجدران، والتي عثر عليها داخل مصنعها في ولاية أوهايو الأمريكية، قبل نحو عامين، وسببت أزمة كبيرة بالنسبة للشركة.

وبحسب صحيفة "فري برس" الأمريكية، جاء إعلان الشركة؛ على خلفية مقاضاتها من قبل 9 من عمالها ذوي البشرة السمراء، في نوفمبر الماضي، يتهمونها بالسماح بالتمييز العنصري، والفشل في اتخاذ إجراءات تصحيحية؛ بعدما أبلغ العمال عن أفعال عنصرية في مصنعها بمدينة "توليدو" في ولاية أوهايو.

وأضافت الصحيفة أنه تم رفع الدعوى القضائية في سبتمبر، في حين بدأت الأحداث العنصرية في ربيع 2017.

وقالت الشركة- في بيان للصحافة-: "نحن لا نتسامح مطلقا مع التمييز، ونبذل قصارى جهدنا لتحديد الجاني، هذه خطوة أخرى اتخذناها، نعمل مع الشرطة لتكثيف التحقيق، نحن غاضبون من أجل أي شخص قد يواجه تهديدات، وقلوبنا مع أي شخص يتأثر بهذا التعصب".

وتابعت أن مكافأتها تقدم من خلال برنامج "crime stoppers" الذي تديره شرطة توليدو ومكتب التحقيقات الفيدرالي "إف بي آي".

وواصلت الصحيفة أن محامي العمال لم يرد على طلب تعليق بشأن هذا البيان.

وأكدت "جنرال موتورز "في بيانها أنها اتخذت عدة خطوات لمعالجة السلوك غير المناسب ، حتى أنها أوقفت الإنتاج لتدريب العمال على سياسات مكافحة التحرش ومناهضة التمييز بعد العثور على المشنقة في مارس 2017.

ويعمل حوالي 1700 شخص في مصنع توليدو، الذي يعمل على إنتاج ناقل حركة أوتوماتيكي ذي 6 سرعات، و8 سرعات لسيارات الدفع الخلفي، و6 سرعات لسيارات الدفع الخلفي لشاحنات "جي إم" وسيارات السيدان والسيارات الرياضية.

وأصدر رئيس بلدية توليدو ويد كابسزوكيفيتش رسالة إلى وسائل الإعلام الأسبوع الماضي يقول فيها: "خلال الأسابيع الماضية، التقيت بقادة المجتمع، القس جيسي جاكسون، وقيادة جنرال موتورز أمريكا الشمالية لمناقشة الحادث. وقد أعربت خلال الاجتماع مع قيادة جنرال موتورز عن قلقي بشأن شعور الموظفين بالأمان والدعم عند الإبلاغ عن هذه الأنواع من الحوادث والجهود المستمرة لضمان ثقافة مكان العمل الخالية من التمييز وامتلاك سياسة عدم التسامح مع الأفعال العنصرية".

وقبل رفع الدعوى القضائية ، قدم أربعة من المدعين شكاوى إلى لجنة الحقوق المدنية في أوهايو. وفي الشكاوى، وصفوا وقائع تعليق المشانق وللأعمال العنصرية الأخرى. وفي مارس 2018 ، وجدت اللجنة سبب محتمل أن "جنرال موتورز تشارك في ممارسات تمييز عنصري غير قانونية".

ورفضت اللجنة طلب شركة جنرال موتورز في أبريل لإعادة النظر، وأمرت "جنرال موتورز"على الفور بتزويد موظفيها ببيئة خالية من المضايقات والترهيب والعداء.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق