أسباب تراجع مبيعات بالصين لأول مرة منذ 20 عاما

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أعلنت جمعية سيارات الركاب الصينية، تراجع مبيعات في السوق المحلية خلال عام 2018 بنسبة 5.8٪ لتصل إلى 22.4 مليون سيارة، ويعد ذلك لأول مرة منذ عشرين عاما.

وترجع الجمعية هذا التراجع إلى التوترات التجارية، وتباطؤ النمو الاقتصادي العالمي، وتحذر الجمعية الصينية من أن المبيعات بنهاية قد تكون أسوأ من العام السابق في أكبر سوق للسيارات في العالم، تعتمد فيه العديد من شركات صناعة السيارات العالمية، على المبيعات الضخمة، التي يغذيها المستهلكون الصينيون الذين اشتروا السيارات عندما انضموا إلى الطبقة المتوسطة.

ويتأثر ثاني أكبر اقتصاد في العالم بآثار محاولات الحكومة لكبح جماح الإقراض الخطير بعد الارتفاع السريع في مستويات الديون، والتوترات التجارية مع الولايات المتحدة التي جعلت الأمور أكثر سوءًا.

أعلنت شركة جنرال موتورز، أنها سلمت 3.6 مليون سيارة في الصين العام الماضي، أي أقل بنسبة 10٪ تقريبا من عام 2017، فيما تخطط جنرال موتورز لطرح أكثر من 20 طرازًا جديدًا هذا العام في الصين.

وفيما يخص شركة فولكس فاجن أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم، فلم تقدم بعد بيانات سنوية، لكن مبيعات فولكس فاجن في الصين انخفضت بنسبة 7.3٪ في نوفمبر 2018 مقارنة بنفس الشهر من العام 2017 وتتوقع شركة صناعة السيارات الصينية (جيلي) أن تكون المبيعات ثابتة تقريبًا عند 1.5 مليون سيارة في 2019، بعد نمو بنسبة 20٪ في عام 2018.

وكانت الحكومة الصينية قد اتبعت سياسات أكثر صرامة العام الماضي لمواجهة تعاظم قروض التمويل الخاص بشراء السيارات، مما جعل ثاني أكبر اقتصاد في العالم يتأثر بآثار محاولات الحكومة لكبح جماح الإقراض الخطير بعد الارتفاع السريع في مستويات الديون، والتوترات التجارية مع الولايات المتحدة، والتي جعلت الأمور أكثر سوءًا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق