مطالب بإيقاف "العشق الممنوع" فما السبب؟

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أحدث عرض "العشق الممنوع" ضجّة كبيرة حين عرضه قبل سنوات، الأمر الذي ساهم في تحقيقه نسب عالية في تركيا والعالم العربي.

وبالرغم من مرور سنوات عدّة على عرض مسلسل "العشق الممنوع" إلا أن المفاجأة كانت في قيام بعض الحركات المتطرفة بالمطالبة يإيقافه حيث تعرضه حاليًا إحدى الشاشات التركية، معللين ذلك لاعتباره أنه لا يمثّل القيم في المجتمع التركي.

نجوم مسلسل "العشق الممنوع" بعد 11 سنة

ظهر عدد من الفنانين الذين شاركوا في مسلسل "العشق الممنوع" بعد عرضه بـ11 عامًا، حيث التقط الممثل التركي سلجوق يونتم صورة سيلفي لعدد من الفنانين أثناء تواجدهم حفل زفاف الممثلة الشهيرة هازال كايا من عريسها الفنان علي أطاي.

وظهر في الصورة التي التقطها سلجوق يونتم، العديد من النجوم هم النجم كيفانج تاتليتوغ الشهير بـ"مهند"، وهازال كايا التي جسدت شخصية "نهال"، وزيرين تيكندور التي أدت دور "الآنسة لميس".

العشق الممنوع ونتفليكس

أعلنت العديد من المواقع التركية أن شبكة "نتفليكس" العالمية سوف تنتج ًا مقتسبًا من مسلسل "العشق الممنوع" والذي يقوم ببطولته بيرين سات وكيفانش تاتليتوج المعروف في الوطن العربي باسم مهند التركي.

وأشارت تقارير المواقع الصحفية التركية إلى ما يقال بأن كيفانش سيتلقى مليون ليرة تركية كأجر خاصًة أنه أصبح واحدًا من أعلى نجوم تركيا أجرًا.

نبذة عن "العشق الممنوع"

مسلسل "العشق الممنوع" هو مسلسل تركي مقتبس من رواية تركية شهيرة بنفس الاسم للكاتب هاليد زيا اوشاكليجيل كتبت ما بين عامي 1899 و1900، وقد تم تصوير الرواية كمسلسل لأول مرة عام 1970 بالأبيض والأسود في 6 حلقات فقط، ليتم إعادة تصويره عام 2008 بميزانية ضخمة وقد حقق المسلسل نجاحًا جماهريًا وساعًا.

العمل تدور أحداثه حول رجل الأعمال عدنان بك زياكيل الزواج، حينما يقرر الزواج بعد مرور 11 سنة على وفاة زوجته الأولى من سمر يوري أوغلو (بيرين سات)، لتنتقل بعدها للعيش معه في قصره حيث يعيش قريب عدنان الشاب الوسيم مهند ( كيفانج تاتلينوغ )، ومربية أولاده الأنسة وبعض الخدم. وتتصارع الأحداث بين إفلاس، وكراهية، وإجهاض، تنشأ خلالها علاقة محرمة بين سمر ومهند تعصف بالأسرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الفجر ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الفجر ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق