بعد 3 سنوات.. فنانة كويتية تفضح رامز جلال ومقالبه وهذا ما تقاضته مقابل الظهور ()

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

فضحت الفنانة الكويتية هيا الشعيبي، الفنان المصري رامز جلال، فبعد ظهورها في برنامجه "رامز بيلعب بالنار" قبل 3 سنوات، كشفت عن فبركة برنامجه معربة عن استيائها الشديد من الفنانين الذي يهاجمونه رغم أنهم يكونون على علم بالمقلب قبل المشاركة فيه.

وأكدت الفنانة الكويتية أن الفنانين يتقاضون أموالًا مقابل ظهورهم في برامج المقالب وتسائلت قائلًة: "لماذا يقومون بالتشهير به".

وأضافت هيا الشعيبي، أنها كانت على علم قبل ظهورها في البرنامج بأنه برنامج مقالب كاشفًة عن أجرها في هذه الحلقة وأنه يساوي قيمة سيارة ونصف السيارة.

ولفتت إلى أنه لا يجوز مهاجمة رامز جلال من فنانين تقاضوا المال مقابل مشاركتهم في البرنامج.

وقالت الفنانة الكويتية هيا الشعيبي، في تصريحات تلفزيونية لها ببرنامج "عالسيف"، إنها رفضت العمل مع النجم محمد هنيدي ولم تشاركه في الفوازير لأنهم اختلفوا على ترتيب الأسماء في التتر، مؤكدة أنها رفضت كتابة اسمها بعد اسمه على التتر.

وأضافت الفنانة الكويتية: "أحب أصير كومبارس أو اسمي يطيح تحت الأسامي الثانية، واسمي لازم يكون في صف اسمه هو محمد هنيدي وأنا هيا الشعيبي".

وبشأن اتهامها بالعنصرية لأنها انتقدت تجمع مجموعة من الهنود داخل "مول"، قالت إن أغلب من هاجموها على السوشيال ميديا يرغبون في تحقيق الشهرة فقط، نافية تمامًا صفة العنصرية.

وعلقت هيا الشعيبي، قائلًة: "أنا ما عندي عنصرية ولا هالسوالف لأني أنا بنت خليجية وأحب العالم العربي والآسيوي والأجنبي وأنا ضد العنصرية إحنا كلنا عالم واحد".

وكانت الفنانة الكويتية هيا الشعيبي، قد سبق لها وأن قالت إنّ هناك بعض الفنانات غير الكويتيات، يشوهنَ صورة البنت الكويتيّة، من خلال ملابسهنّ وتصرفاتهنّ غير المسؤولة.

وصرحت وقتها: "أنا لما أشوف مذيعة مو كويتية في التلفزيون الكويتي، أقول مين أولى مذيعة من جنسية أخرى ولا بنت ديرتي؟.. حلالنا مفروض لنا مو لغيرنا، سواء في الإنتاج أو التمثيل أو أي مجال.. خيرنا يروح حق غيرنا.. إحنا أولى بنات الديرة بدل ما نقعد في بيوتنا".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الفجر ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الفجر ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق