انتقادات وسخرية تلاحق حليمة بولند بعد زيارة خاطفة للسعودية ()

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

لاحقت الانتقادات والسخرية الإعلامية الكويتية حليمة بولند، وذلك في مقاطع تداولها عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حيث ظهرت الإعلامية الكويتية وهي في زيارة خاطفة لمنطقة حفر الباطن بالمملكة العربية ، لتصوير إعلان جديدة لها من إحدى الإعلانات الخاصة كما اعتادت في مهنتها.

وظهر حول حليمة بولند تجمعات من عدد من الشباب السعوديين، وأظهرت هذه المقاطع تلقي حليمة بولند سخرية واسعة من جانب الشباب المحيطين بها، أثناء تصويرها للمكان الذي قامت بزيارته في حفل الباطن وقيل بأنه سوق تجاري حيث أمسكت بهاتفها للتصوير ثم تفاجئت بالتعامل معها بطريقة ساخرة.

ولم تُبدي حليمة بولند، أي اعتراض على ما حدث معها وكان رد فعلها على موقف الشباب منها هو التجاهل واستكمال التصوير.

وتعرضت حليمة بولند للعديد من الانتقادات من جانب جمهورها لأنها تركت السخرية منها ولم ترد وأن هذا يؤكد أنها تسعى وراء جمع المال وفقط حتى لو كان هذا عن طريق السخرية منها.

وحرصت حليمة بولند، على الالتزام بالعادات والتقاليد التي تنتهجها المملكة العربية السعودية في ملابسهم، فظهرت مرتدية العباءة السوداء وغطاء الرأس فيما حاول بعض الرجال المحيطين بها إبعادها المضايقات عنها.

يُذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها حليمة بولند، للسخرية سواء داخل السعودية أو خارجها، فدائمًا ما تجد الإعلامية الكويتية نفسها في مواقف شديدة الحرج وتعليقاتٍ تؤكد خروجها عن المألوف.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الفجر ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الفجر ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق