بعد طرحه بصالات العرض..صناع War يطالبون مشاهدوه بعدم حرق الأحداث

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
طرح أمس الثاني من أكتوبر war للنجم هيرثيك روشان والنجم تايجر شروف بصالات العرض الهندية، وهو يعتبر واحدا من أكثر الأفلام المرتقبة.


ووفقا لموقع "إنديا توداي"، فإن الفيلم حصد ردود فعل إيجابية من العديد من الخبراء ونجوم بوليوود الذين شاهدوه، ووجهوا متابعيهم بالنصح لمشاهدته أيضا.


وحرص كل من النجم هيرثيك روشان والنجم تايجر شروف على منح الفيلم أكبر فرصة ممكنة لحصد النجاح، بنشرهم لتغريدات على حساباتهم الخاصة، يطالبون من خلالها متابعيهم ممن شاهدو الفيلم بعدم حرق أحداثه، ومنح الآخرين فرصة استكشافه بأنفسهم.


وفي تصريحات سابقه له، كشف مخرج فيلم war "سيدهارث أناند" عن العديد من المميزات التي يتمتع بها هذه الفيلم وتعد غير مسبوقة في صناعة أفلام بوليوود.


وسبق أن ذكر سادهارث أناند في تصريحاته له نقلها موقع "إنديا توداي" أن الفيلم شهد تأدية النجم تايجر شروف لعدد من قفزات الباركور الخطرة التي لم يسبق لأي من نجوم بوليوود القيام بها في أي فيلم سينمائي من قبل.


وأضاف أناند، أن تايجر شروف أدى هذه القفزات الخطرة من أعلى 100 مبنى مختلف، وكان في الأمر مخاطرة كبيرة على حياته.


ومن مميزات الفيلم أيضا، أنه الفيلم السينمائي الذي يجمع للمرة الأولى بين النجم هيرثيك روشان والممثل الشاب تايجر شروف على الفضية.


ومن مميزاته أيضا، أن فيلم WAR أصبح أول فيلم سينمائي بتاريخ بوليوود يتم تصويره في الدائرة القطبية الشمالية المجمدة.


ذلك بالإضافة لما سبق وأن كشفه مخرج الفيلم "سيدهارث أناند"، أن المسئولين بشركة إنتاج فيلم WAR قرروا إضافة أربعة مخرجين لمشاركته إخراج الفيلم، وهم المخرج Paul Jennings والمخرج Franz Spilhaus والمخرجSeaYoung والمخرج Parvez Shaikh تأكيدا على رغبتهم لتقديم فيلم استثنائي لعشاق بوليوود حول العالم.


كما كشف "إنديا توداي" نقلا عن مصادره من داخل شركة إنتاج الفيلم، أن مشاهد الحركة به قد تم تصويرها بسبعة دول مختلفة، وهو ما لم يحدث من قبل في أفلام بوليوود أيضا.


ولتصوير مشهد أكشن هام ضمن أحداث الفيلم، أضطر المسئولين عن الإنتاج للمطالبة بإغلاق جسر حيوي بوسط مدينة بورتو البرتغالية، وهو ما حدث لمدة يومين متواصلين، لنجاح تصوير المشاهد المطلوبة في هذه المنطقة.


وأوضح الموقع الهندي الناطق بالإنجليزية، أن المشاهد التي كان يتم تصويرها، شملت مطاردة سرعة بين الثنائي هيرثيك روشان، وتايجر شروف بسيارات فائقة السرعة وهو ما تطلب إغلاق كامل للجسر.


كما قررت شركة Yash Raj Films المنتجة للفيلم، طرحه بعدة نسخ بأكثر من لغة عن طريق الدبلجة وهي لغة الـ Tamil والـ Telugu.


وعن النجم هيرثيك روشان، قال موقع "إنديا توداي" أنه يحظى بحالة نشاط فنية في الوقت الحالي، حيث ترددت أنباء قوية عن ظهور الثنائي هيرثيك روشان وديبيكا بادوكون في بطولة الفيلم المرتقب Ramayana، الذي يتوقع منه إعادة السينما الهندية للعالمية من جديد.


وذكر الموقع الهندي، أن صناع الفيلم المخرجان "نايتش تيوراي" و"رافي أودياوار"، نفيا انضمام ديبيكا لفريق عمل الفيلم حتى الآن.


وسيشارك في إنتاج الفيلم مجموعة كبيرة من شركات الإنتاج السينمائي بالهند يبلغ عددهم ستة شركات إنتاج وأبرزهم شركة بونجاب وجوجاراتي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الفجر ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الفجر ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق