بعد 10 أيام من رحيله.. أصدقاء فاروق الفيشاوي يتحدثون عن إنسانية الحاوي

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
بعد 10 أيام من رحيل الفنان فاروق الفيشاوي، تحدثنا مع عدد من أصدقائه عن إنسانية الفنان الراحل، حيث قال الموسيقار هاني مهنا عن فاروق الفيشاوي إنه من أجمل الشخصيات التي قابلها في حياته.

وأضاف هاني مهنا، في تصريح لـ"صدى البلد": "أنا تعلمت منه أشياء كثيرة أبرزها الكرم، فعندما كتبت على صفحتي الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي ""، الصديق بقي عملة نادرة ميحسهاش غير اللي عرف حد زي فاروق الفيشاوي ربنا يغمرك بحسناته بقدر حب الناس ليك إلى اللقاء يا صاحب عمري"، كان نابعا من قلبي، فمن الممكن أن يكون لديك أصدقاء كثيرون ولكن يستمر معك صديق كل هذه الفترة معاك على المر قبل الحلو فهذا نادر في هذا الزمن".

وقال الفنان كمال أبو رية إن صداقته بالراحل فاروق الفيشاوي بدأت منذ فترة طويلة.

وأضاف كمال أبو رية، في تصريح لـ"صدى البلد": "نحن جيل بذل مجهودا كبيرا من أجل الوصول إلى هذه المكانة الفنية، بالإضافة إلى أننا مررنا بمراحل فنية مختلفة كانت تشمل نجاحنا وفشلنا، هذه المعاناة والظروف التي مرينا بها جعلتنا نتميز بتركيبة معية وعلاقات قائمة على الحب والمودة بيننا كأصدقاء وأن نقف بجانب بعضنا البعض، خاصة في الأزمات".

وتابع كمال أبو رية: "في هذه الفترة أصبح الطريق للفنانين الشباب أقل مجهود ومعاناة من الفترة التي مررنا بها من حيث دخولهم المجال الفني، فنحن واجهنا صعوبات في بداية الطريق لا يتحملها أحد، بالإضافة إلى أن جيلي كان يبذل مجهودا كبيرا في العمل الفني بداية من التحضيرات للعمل وجلسات" الترابيزة" وللشخصية المقدمة ضمن أحداث العمل، كذلك التركيبة الإنسانية للمعاناة في عملنا الفني".

توفي الفنان فاروق الفيشاوي فجر يوم الخميس 25 يوليو، بعد صراع مع مرض السرطان، عن عمر ناهز 67 عامًا.

وعانى فاروق الفيشاوي من أزمة كبيرة على خلفية مرض السرطان الذي أصابه، ومكث في أحد المستشفيات بمنطقة المهندسين، وكانت حالته متدهورة للغاية.

وشيع جثمان فاروق الفيشاوي من مسجد مصطفى محمود بشارع جامعة الدول العربية بالمهندسين، إلى مثواه الأخير، وذلك عقب صلاة الظهر يوم الخميس 25 يوليو، لتتجه الجنازة بعد ذلك إلى محافظة المنوفية حيث مسقط رأس الفنان الراحل.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق