أخبار عاجلة

عادل عبد الله يكتب عن دار الأوبرا ومهرجان الموسيقى وشبكة تليفزيون الحياة.. عمار يا مصر

عادل عبد الله يكتب عن دار الأوبرا ومهرجان الموسيقى وشبكة تليفزيون الحياة.. عمار يا مصر
عادل عبد الله يكتب عن دار الأوبرا ومهرجان الموسيقى وشبكة تليفزيون الحياة.. عمار يا مصر

نجحت حفلات مهرجان القلعة للموسيقى والغناء، التى اختتمت فعالياتها ليلة أمس، فى التأكيد على أنه لا صحة لعبارة أن الشعب المصرى يهوى سماع أغانى المهرجانات فقط، وأنها باتت المسيطرة على المشهد الغنائى حاليا، لأن الشعب المصرى نعم يحب الفرفشة أحيانا لكن وقت الجد يعود لقواعده سالما بأقصى سرعة، وهذا ما حدث من خلال الإقبال غير المسبوق على حفلات مهرجان القلعة، فكان الجمهور يستابق يوما بعد يوما لحضور حفلات مطربين أصحاب الصوت الطربى المميز والموسيقى الحقيقية غير المزيفة، ولم يكن من بينهم من يستخدم "الأوتو تيون" أو يهوى "الطخ تيش".

ما رأيته فى حفل الفنان والموسيقار عمر خيرت والجماهير العاشقة التى كانت بالآلاف، حرصت على الحضور منذ الصباح الباكر وقبل بداية الحفل بـ10 ساعات، جعلنى اطمئن على إذن المصريين والتأكد من أنها بخير، لأنه فى النهاية لا يصح إلا الصحيح.

بالتأكيد وراء هذا النجاح أشخاص يعشقون وطنهم مصر، وبذلوا جهدا كبيرا، لابد أن نشكرهم عليه، ومنهم وزارة الثقافة متمثلا فى مسئولى دار الأوبرا المصرية، بداية من الدكتور مجدى صابر رئيس الأوبرا، ومرورا بالدكتور خالد داغر رئيس البيت الفني للموسيقي والأوبرا والباليه، ورجل المهاب الصعبة وشعلة النشاط محمد منير مدير الإعلام بدار الأوبرا، نهاية بأصغر عامل بالأوبرا، كل هؤلاء لم يبخلوا بمجهدهم ليقدموا مثالا مميزا لمن يعشق ما يعمل.

أما قناة الحياة فهى صاحبة الفضل فى أن تنقل هذا المهرجان إلى ملايين المتابعين، إذ نجحت فى إعادة أمجاد ليالى التليفزيون إلى أذهان المصريين التي كان ينتظرها الجمهور المصرى كل شهر، ولها الفضل فى إعادة الأسرة المصرية إلى أن تجتمع مرة أخرى بعد طول غياب حول التلفاز ليشاهدوا ما يمتعهم سويا.

يجب أن نوجه الشكر لكل من فكر في نقل هذا العمل المهم على الهواء، شكرا على مجهود كل من ساعد واجتهد في هذا العمل ونقله بهذه الصورة المشرفة جعلت بعض الناس يشعرون لأول مرة بهذا المهرجان الموسيقى المهم، رغم أنه أسدل ستاره على دورته الـ30، وشكرا للشركة المتحدة التى دعمت هذا البث وشكرا لرئيس القناة الأستاذ محمود التونى.

أما وزارة السياحة والآثار لم يقل دورها أهمية عن دور من تحدثنا عنهم شكرا لهم، كما لابد أن أتحدث عن رجال وزارة الداخلية الذين جعلوا المواطن المصرى يشعر بالأمان، وتستمتع أعداد غفيرة بحضور الحفل دون أن يخيفها شىء، وشكرا لهم جميعا على هذا الجهد.

قبل أن أختم حديثى أتمنى من النجوم الكبار مثل محمد منير وعمرو دياب وتامر حسنى وشيرين وغيرهم أن يعبروا عن ترحيبهم بالمشاركة في هذا المهرجان العالمى حتى تكمل فرحة المصريين بمشاركتهم ولتكن مبادرة طيبة من كل فنان  يعلن عن دعمه لهذا المهرجان الموسيقى حبا للناس البسطاء خاصة وللجمهور المصرى عامة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق برج الجدي.. حظك اليوم الاثنين 3 أكتوبر 2022
التالى عمر خيرت يحيي حفلا موسيقيًا في أبو ظبي 13 نوفمبر المقبل