في يوم وفاتها.. صورة نادرة لـ آمال فريد قبل صعود روحها إلى السماء | نستولوجيا

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

يوافق اليوم، مرور عام على وفاة الفنانة آمال فريد، وتداول عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، في تلك المناسبة، صورة للفنانة القديرة الراحلة، في الأيام الأخيرة لها، وهي على سرير المرض في مستشفى شبرا العام، قبل أن تلفظ أنفاسها الأخيرة.

كما تداول ايضا اخر لقاء مع آمال فريد قبل وفاتها، حيث كان مع الإعلامى عمرو الليثى على الحياة .

يذكر أنه تم دفن جثمان الفنانة القديرة آمال فريد، يوم الثلاثاء 19 يونيو 2018، دون جنازة، وفي سرية تامة، وفقًا لما أوصت به قبل رحيلها، صباح نفس اليوم، كما أوصت أيضًا بعدم إقامة عزاء لها، لتودع الدنيا في صمت، بعد أن لفظت أنفاسها الأخيرة بمستشفى شبرا العام عن عمر يناهز الـ 80 عامًا. 

وأصيبت آمال فريد بوعكة صحية في أبريل 2018، نقلت على أثرها إلى مستشفى المعلمين، وعقب تحسن حالتها غادرته، وانتقلت للإقامة في أحد دور المسنين بمنطقة الجديدة حتى تتعافى كليا وتستطيع التحرك بشكل طبيعى بناءً على طلبها، وتم نقلها إلى مستشفى شبرا العام وتوفيت فيه.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق